بيتكوين تعاود الهبوط دون 45 ألف دولار.. والعملات المشفرة تخسر 70 مليار دولار

 

عادت عملة «بيتكوين» الرقمية للتراجع والهبوط من جديد دون حاجز 45 ألف دولار خلال مستهل تعاملات، اليوم الأحد، وسط زيادة التقلبات وغلبة شرارة البيع في الأصول عالية المخاطر، تزامناً مع ارتفاع العوائد في أسواق السندات العالمية.

وبحسب إحصائية أعدتها «الرؤية» استناداً للبيانات المتاحة على موقع «كوين ماركت كاب»، فإن ذلك الانخفاض دفع القيمة السوقية لجميع العملات الرقمية لفقدان نحو 70.5 مليار دولار وذلك بعدما نزلت من مستوى 1432.5 مليار دولار في تعاملات، أمس الجمعة، إلى نحو 1362 مليار دولار في تعاملات صباح اليوم.

وبحلول الساعة 07:45 صباحاً بتوقيت غرينتش، وصل سعر عملة «بيتكوين» إلى مستوى 44829 دولاراً، وهو أدنى مستوى في أكثر من أسبوعين، لتعود بذلك للمسار الهابط وتتراجع بنسبة 6% فاقدة نحو 28591.1 دولار.

وهوت القيمة السوقية الإجمالية لـ«بيتكوين» إلى مستوى 834.2 مليار دولار من 871.6 مليار دولار وسط اتجاه مستثمري تلك العملة المشفرة للبيع وتسييل المراكز لحين الاستقرار من التقلبات الشديدة التي تتعرض لها.

وعلى صعيد العملات المشفرة الأخرى، وخلال تداولات اليوم، تراجعت عملة «إيثريوم» بنسبة 7.4% بعد ما سجلت خسائر أسبوعية بلغت نسبتها 26.5% لتستقر في تعاملات صباح اليوم عند مستوى 1383.9دولار.

وهبطت أيضاً عملة «كاردانو» بقوة لتسجل نسبة انخفاض تبلغ 8% لتستقر في تعاملات صباح الأحد عند مستوى 1.23 دولار.

كما تراجعت عملة «بينانس كوين» بنسبة 6.6% ليستقر سعرها في تعاملات صباح اليوم عند مستوى 212.8 دولار، ولتستكمل بذلك مسلسل الخسائر الأسبوعية لها والتي بلغت نسبتها 22.5%.

وسجلت عملة «ريبيل» خسائر بلغت نسبتها 5.3% لتستقر في تعاملات صباح اليوم عند مستوى 0.41 دولار. كما تراجعت عملة «دوغ كوين» بنسبة 6.8% ليستقر سعرها عند مستوى 0.05 دولار.

يشار إلى أن سوق العملات الافتراضية لا يزال لا يحظى بالإجماع، فالعديد من حكام المصارف المركزية في العالم مثل أندرو بيلي في المملكة المتحدة، استبعدوا فكرة اعتبار بتكوين عملة منفصلة بحدّ ذاتها أو حتى اعتبارها بمثابة «ذهب رقمي» يساهم في حفظ الثروة.