بينها العراق: لقاح كورونا والبلدان العربية… شروط وخطط وتعاقدات فمن الاقرب للاستيراد ضمن الاوائل!

يس عراق – بغداد

ينما تتحضر الدول الأكثر ثراء لبرامج التطعيم الخاصة بها من أجل الحد من انتشار فيروس كورنا المستجد، فقد أعلنت بعض الدول العربية عن خططها أيضا، أكانت في اللقاحات التي تم الموافقة عليها، أو تلك التي تم التعاقد معها.

أعداد الإصابات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تقترب من خمس ملايين إصابة مسجلة حتى الآن، فيما يتوقع أن تكون الأرقام في بعض الدول أكثر مما تعلن عنه خاصة تلك التي تعاني من الحروب وعدم الاستقرار.

عالميا، تسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة مليون و557 ألفا في العالم منذ نهاية ديسمبر 2019، وأصاب أكثر من 68 مليون شخصا.

وحتى الآن، أثبتت نتائج المرحلة الثالثة من التجارب السريرية أن لقاحات فايزر بيونتيك وموديرنا أثبتت فعاليتها بنسب تتجاوز 90 في المئة كما لم تنتج عنهما آثار جانبية ضارة في صفوف آلاف المتطوعين.

فيما أعلنت أيضا نتائج لقاحات جامعة أكسفورد والتي أثبتت فعاليتها بأكثر 70 في المئة.

وتاليا أبرز ما أعلنت دول الشرق الأوسط حول خططها للقاح، وأعداد الإصابات فيها.

البحرين

وافقت البحرين، أخيرا، على الاستخدام الطارئ للقاح فايزر-بيونتيك المضاد لفيروس كورونا المستجد، إذ أصبحت بذلك ثاني دولة تعطي الضوء الأخضر لاعتماده بعد المملكة المتحدة.

وكانت قد وافقت أيضا في نوفمبر على استخدام لقاح شركة سينوفارم الصينية.

وسجلت البحرين أكثر من 87 ألف إصابة بينها 341 وفاة.

السعودية
وزارة الصحة السعودية، أعلنت مؤخرا آلية للتسجيل لأخذ لقاح فيروس كورونا قريبا، والذي سيتم التأكد من مأمونيته وفعاليته واعتماده من اللجان والهيئات المختصة.
وأعلنت الرياض إجراء تعاقدات مهمة جدا مع شركات مطورة للقاح فيروس كورونا، وستكون المملكة من الدول الأولى التي سيتوفر بها اللقاح، نقلا عن التلفزيون السعودي، من دون تقديم تفاصيل إضافية.
وتقترب أعداد الإصابات في السعودية من 360 ألف، بعدد وفيات لا يزال أقل من 6000 .
الإمارات

أعلنت الإمارات مؤخرا، تسجيلها رسميا للقاح شركة “سينوفارم” الصينية ضد فيروس كورونا المستجد، مؤكدة أن النتائج الأولية أظهرت فعاليته بنسبة 86 في المئة.

وقالت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في بيان إنها قامت بـ “مراجعة النتائج الأولية لتجارب المرحلة الثالثة التي أجرتها شركة (سينوفارم سي إن بي جي)، حيث أظهرت تلك النتائج فعالية بنسبة 86 في المئة ضد الإصابة بفيروس كوفيد-19”.

وبحسب البيان “سجل الإقلاب المصلي معدل 99 في المئة من الأجسام المضادة المعادلة، و100 في المئة كمعدل وقاية من الحالات المتوسطة أو الشديدة من المرض”.

وكانت الإمارات أجازت في سبتمبر الماضي الاستخدام الطارئ  للقاح لاستخدامه للعاملين في المجال الصحي.

وسجلت الإمارات حتى الآن أكثر من 178 ألف إصابة بفيروس كورونا المستجد و596 حالة وفاة.

الكويت

قلت وسائل إعلام محلية عن مصادر طبية في الكويت، أن الشريحة الأولى المستهدف باللقاحات ستكون لمن هم فوق سن 55 عاما، ومن يعانون أمراضا مزمنة والعاملين في القطاع الطبي.

وتشير المعلومات إلى أن وزارة الصحة تعاقدت مبدئيا لاستيراد نحو مليون جرعة من لقاح فايزر، ومليون و700 ألف جرعة من موديرنا، و3 ملايين جرعة من “أكسفورد-أسترازينيكا”.

وبهذا فهي ستستورد نحو 5.7 ملايين جرعة من اللقاح تكفي لنحو 2.8 مليون شخصا تقريبا.

العراق

منظمة الصحة العالمية، أعلنت نهاية أكتوبر، أن الحكومة العراقية خصصت 170 مليون دولار من خلال مبادرة كوفاكس، لشراء لقاح لفيروس كورونا.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية، في نوفمبر، عن وزارة الصحة أن العراق ماض في اتفاقه مع مرفق كوفاكس، وبالوقت نفسه يتواصل مع الشركات المصنعة، وأي لقاح  يحرز موافقة منظمة الصحة العالمية سيتم استيراده.

وبلغت أعداد الإصابات في العراق 566 ألف حالة، فيما بلغ عدد الوفيات أكثر من 14 ألف وفاة.

الأردن

سجل الأردن حتى الآن أكثر من 244 ألف إصابة مؤكدة بالفيروس و3116 وفاة، فيما يبلغ عدد المصابين الذين يتلقون العلاج في المستشفيات 1684 بينهم 403 في العناية المركزة.

وقالت وزارة الصحة الأردنية، مؤخرا، إنها تأمل أن تتلقى اللقاحات في الربع الأول من العام المقبل وتطمح لاستهداف تلقيح ما بين 20 إلى 25 بالمئة من سكان المملكة البالغ عددهم أكثر من عشرة ملايين نسمة.

ووقع الأردن اتفاقات للحصول على لقاحات من شركات فايزر-بيونتيك وجونسون آند جونسون وأسترازينيكا.

 

مصر

قالت وسائل إعلام محلية مطلع ديسمبر، إن السلطات المصرية فوضت وزارتي الصحة والمالية لتوفير لقاحات فيروس كورونا المستجد.

وتم التعاقد مع التحالف العالمي للقاحات “غافي” لتوفير 20 مليون جرعة، إضافة الى التحرك لعقد تعاقدات مباشرة مع الشركات.

وكان الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، قد قال في كلمة له نهاية نوفمبر، إلى أن اللقاحات التي ستتعاقد عليها السلطات لن تكون متوفرة إلا اعتبارا من منتصف 2021.

قطر

تتوقع وزارة الصحة القطرية وصول اللقاحات قبل نهاية ديسمبر، إذ أعلنت أنها تعاقدت مع شركة فايزر، وكذلك تم التعاقد مع شركة مودرنا الأميركية.

ويبلغ إجمالي عدد الحالات في قطر أكثر من 140 ألف حالة، وبعدد وفيات أقل من 250 شخصا.

المغرب

يأمل المغرب إطلاق حملة تلقيح لمواجهة وباء كوفيد-19 بحلول نهاية العام اعتمادا على لقاحي سينوفارم الصيني وأسترازينيكا البريطاني.

ويطمح لاستهداف نحو 20 مليون شخص في غضون ثلاثة أشهر.

واشتدت وطأة الجائحة في المغرب خلال الأشهر الأخيرة بمعدل إصابات يومي تجاوز خمسة آلاف في أغلب الأحيان، بينما قارب مجموع المصابين 360 ألفا توفي منهم 5915 وتماثل أكثر من 310 آلاف للشفاء، بحسب آخر حصيلة رسمية.

إسرائيل

وصلت الدفعة الأولى من لقاح شركة “فايزر”، الأربعاء، إلى إسرائيل حيث أكد رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الذي تعهد بأن يحصل على أول جرعة.

وقال نتانياهو الذي أحصت بلاده نحو 349 ألف إصابة، و2932 وفاة، “النهاية تلوح في الأفق”.

ولم يحصل لقاح فايزر بعد على الموافقات الرسمية اللازمة للاستخدام في إسرائيل، لكن نتانياهو بدا متأكدا من أنه سيحصل على الموافقة في “المستقبل القريب جدا”.

وتعاقدت إسرائيل أيضا مع شركة التكنولوجيا الحيوية الاميركية “موديرنا”، من أجل شراء ستة ملايين جرعة من لقاح فيروس كورونا.