بين جد السلطات العراقية وهزل السوشيل ميديا.. كورونا على الابواب ونائب يستغرب: لماذا نغلق الحدود؟

متابعة يس عراق:

منذ إعلان السلطات الصحية في إيران، امس الاربعاء، وفاة مصابين اثنين بوباء كورونا المعروف علمياً COV-19، دخل العراقيون على وسائل التواصل الاجتماعي في حالة هياج عبر وسم #اغلقوا_الحدود_مع_ايران حتى وصل الامر الى اغلاق المتظاهرين في محافظة واسط للمنفذ الحدودي زرباطية، لكن ما حدث لاحقاً كان استجابة حكومية.

 

في حين سخر آخرون من إجراءات الوقاية وسط تراجع القطاع الصحي بشكل عام في البلاد، حتى بعد إعلان محافظتي البصرة وواسط غلق منافذهما.

 

 

 

 

 

تزامن انتشار الوباء في ايران مع تحضيرات العراق لاستضافة الزوار الايرانيين للعتبات الدينية، لكن خلية الازمة في وزارة الصحة اعلنت اطلاق إجراءات جديدة على الحدود البرية والبحرية والجوية.

 

 

 

 

الاجراءات الصحية التي اتخذتها السلطات العراقية على المنافذ البرية لم تكن مرضية للبعض.

 

 

 

 

لم تخلو الازمة من التعليقات السياسية، فالنائب فالح الخزعلي استغرب من دعوات اغلاق الحدود.