تحذيرات الزراعة “تتحقق”.. العراق يستورد بمفرده 60% من منتج تركي.. و114 دولة تتقاسم الـ40% المتبقية

يس عراق: بغداد

في إحصائية صادمة، يبدو أن العراق استورد لوحده نحو 60% من مجمل صادرات تركيا لمعجون الطماطم، من بين 115 دولة التي تقاسمت جميعها الـ40% المتبقية، وهو رقم هائل جدًا لكنه يتسق مع ما تحدثت به وزارة الزراعة في أوقات سابقة عن ضعف الصناعات التحويلية في العراق المختصة بالأغذية، حيث تتكدس محاصيل الطماطم في مواسم الحصاد ويتم اتلافها بدلًا من وجود صناعات تحويلية لانشاء معجون الطماطم.

وكشفت جمعية مصدري الفواكه والخضروات الطازجة في بحر ايجة، أن العراق استورد معجون الطماطم من تركيا بقيمة بلغت 94 مليون دولار خلال العام 2020، فيما بينت أن “تركيا صدرت معجون الطماطم ، بقيمة 157 مليون دولار إلى 115 دولة خلال العام 2020″.

وهذا يعني أن العراق لوحده استورد بـ94 مليون دولار من أصل 157 مليون دولار، وهي تمثل نحو 60% من اصل الصادرات الكلية الذاهبة لـ115 دولة.

وفي أكثر من مناسبة، تحذر وزارة الزراعة وتشكو من ضعف الصناعات التحويلية وقلة المصانع العاملة على الصناعات الغذائية، حيث بين المتحدث باسم الوزارة حميد النايف في تصريحات سابقة، أن “مصانع المعجون تكاد أن تكون معدومة في ظل وفرة كبيرة بمحصول الطماطم، لذلك نقوم بالبحث عن منافذ لاحتواء الكميات الفائضة من الطماطم”.

وأكد “وجود تحرك لانشاء معامل كبيرة لانتاج المعجون، والخطوة الاولى ستبدأ من محافظة الديوانية حيث ستشهد انشاء اكبر المعامل”.

وتابع، “هناك تحرك ايضا مع الدول للحصول على معامل حتى لو كانت صغيرة حتى يتمكن المنتجين من استثمارها كمعامل صناعة المعجون ومنها المعامل البلغارية والهولندية فضلا عن دول أخرى”.

ولفت النايف إلى أن “الشركة العامة للتجهيزات الزراعية لديها معامل قديمة، تم الاعلان عنها في الوقت الحالي من خلال الآجل او بطرق اخرى لمنح المزارعين تسهيلات في تصريف محاصيلهم، بالرغم من ان هذه المعامل ليست بالمستوى المطلوب كونها تستوعب منتجا واحدا وليس أكثر”.

وقال إنه “لا سبيل أمامنا إلا فتح مجال الاستثمار الأجنبي والمحلي لدفع عجلة الاقتصاد العراقي إلى الأمام”.

 

 

 

أكبر معمل لانتاج المعجون في الشرق الأوسط!

وفي نيسان الماضي، كشف وزير الزراعة، محمد الخفاجي، عن مساع لإنشاء أكبر معمل لانتاج معجون الطماطم في الشرق الاوسط، في محافظة الديوانية.

وذكر بيان للوزارة، أن “العمل جارٍ على قدمٍ وساق لإنشاء أكبر معمل لانتاج معجون الطماطم في الشرق الاوسط، في محافظة الديوانية، فضلا عن مقترحات لايجاد صناعات تحويلة تختص بالبطاطا”.