تحذيرات من “تبعات جنسية” لكورونا على المصابين بعد الشفاء

يس عراق: متابعة

حذرت خبيرة الأمراض المعدية الدكتورة دينا جرايسون خلال مقابلة شبكة ان بي سي، من احتمال أن يؤدي فيروس كورونا المستجد إلى العجز الجنسي.

 

وسبق أن أشارت منظمة الصحة العالمية إلى تأثيرات فيروس كورونا المستجد المعروفة والتي يمكن أن تستمر لأشهر، مثل التسبب بتلف في الرئتين والقلب والدماغ لكن الدكتورة جرايسون في تصريح عبر شبكة تلفزيونية أمريكية لفتت إلى أعراض جديدة منها احتمال اصابة الرجال بالعقم وضعف الانتصاب.

 

وسبق أن أشارت صحيفة لانسيت الطبية الشهر الماضي إلى تبعات صحية ترتبط بالأوردة والدم عقب الإصابة بفيروس كورونا المستجد مثل  الجلطات الدموية الوريدية والتخثرات الرئوية في الأوعية الدموية الصغيرة بعد الاصابة بكوفيد 19 وأن هذه المشاكل الوعائية الرئوية هي مقدمة محتملة لمرض الانسداد التجلطي المزمن وارتفاع ضغط الدم الرئوي، وأنه يمكن التقليل من تجلط الأوعية الدموية الصغيرة بتشخيصها بالاختبارات الخاصة بالأورودة لكشف أي عوائق في تدفق الدم .

 

وتشير تقارير صحية عديدة إلى اختلاف استجابة كل مريض لمضاعفات المرض مع ملاحظة حالات تأثرت بها قدرات الانجاب لدى بعض المرضى بعد الشفاء من كورونا المستجد.