تخبط وزاري بالتعامل مع ملف “المناصب بالوكالة”.. التعليم والمالية تصدران اوامراً تناقض رئاسة الوزراء

بغداد: يس عراق

وجهت وزارة التعليم العالي ،اليوم الاثنين، بأنهاء تكليف جميع عمداء الكليات والمعاهد في الجامعات.

جاء ذلك وفقاً لوثيقة حصلت عليها “يس عراق” حملت توقيع الوزير حامد خلف، فيما تم تكليف المعاون الاداري بتسيير مهام الكليات والمعاهد.

المالية تعطي الشرعية لبقاء مدرائها العامين!

ويأتي هذا القرار بعد ساعات من صدور امر وزراي من وزارة المالية يؤكد استمرار عمل المدراء العامين الحاليين.

حيث أظهرت وثيقة، حصلت عليها “يس عراق” صدرت في 3 تشرين الثاني 2019، أمرا وزاريا من المالية يؤكد استمرار عمل المدراء العامين الحاليين.

وتنص الوثيقة التي تحمل هامش وزير المالية، فؤاد حسين، على “إستمرار تكليف المدراء العامين وكالة بمهام أعمالهم الحالية إستنادً الى قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم 12 لسنة 1997 ولمدة 3 أشهر”، فيما يحمل أمر الوزير هذا، تناقضا مع قرارات مجلس الوزراء الاخيرة، بتعيين مدراء عامين جدد.

 

ملف “المناصب بالوكالة”

وفي وقت سابق من شهر اكتوبر الماضي قال نواب في البرلمان، ان الاخير لم يصوت على 79 وكيلاً يشغلون مناصب بالوكالة منذ سنوات ويتوقف عملهم خلال الساعات القادمة وينوب محلهم معاونيهم لحين المصادقة على الأسماء الجديدة.

ولم يتسلم مجلس النواب لغاية الان اسماء الوكلاء والمدراء العامين مع سيرهم الذاتية.

وتعهد رئيس الحكومة عادل عبد المهدي خلال اتفاق اجراه مع رئاسة البرلمان بإنهاء ظاهرة إدارة الوزارات والمناصب المهمة بالوكالة قبل نهاية يونيو/ حزيران الماضي.

يشار إلى أن عددا كبيرا من المسؤولين الذين يتولون مناصب الدرجات الخاصة بالوكالة (وكلاء الوزراء، المدراء العامون، رؤساء الهيئات والجامعات) يديرون مؤسساتهم منذ عدة سنوات، وبعضهم يعود تاريخ تعيينه إلى ولايتي رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي (2006 – 2014).