تراجع الأسهم الأمريكية مع تصعيد التوترات السياسية بين واشنطن وبكين

يس عراق: متابعة

استهلت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة تداولات اليوم الجمعة على انخفاض، مع تصاعد مستمر للتوترات السياسية بين الولايات المتحدة والصين.

وكشفت الصين عن مشروع قانون لفرض تدابير جديدة متعلقة بالأمن القومي في هونج كونج، وهو ما أثار انتقاد الولايات المتحدة التي اعتبرتها خطوة تستهدف فرض مزيداً من السيطرة على المدينة.

وجاءت هذه التوترات الأخيرة لتضاف إلى الهجوم الأمريكي على الصين واعتبارها مسؤولة عن انتشار الوباء حول العالم، بالإضافة إلى مشروع قانون يستهدف التضييق على الشركات الصينية المقيدة في البورصات الأمريكية.

كما أثارت الصين المخاوف الاقتصادية بعد عدم إعلان هدف للناتج المحلي الإجمالي في العام الجاري، ما يشير لمدى أثر أزمة فيروس كورونا على ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

ولايزال المستثمرون يترقبون مدى إمكانية التوصل لإنتاج لقاح عالمي ضد فيروس “كوفيد-19″، مع إعلان “أنتوني فوسي” مدير المعهد الوطني للأمراض المعدية إن بيانات لقاح “مودرنا” تبدو واعدة.

وكانت الشركة قد أعلنت نجاح تجربة للقاح في إيجاد أجسام مضادة ضد الفيروس لدى المشاركين، قبل أن تظهر بعض التقارير المشككة في مصداقية التجربة وتفاصيلها.

وبحلول الساعة 1:34 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجع مؤشر “داو جونز” الصناعي بنحو 0.3 بالمائة مسجلاً 24396 نقطة.

كما انخفض مؤشر “ستاندرد آند بورز” بنسبة 0.3 بالمائة عند 2940 نقطة، وهبط “ناسداك” بنحو 0.2 بالمائة مسجلاً 9264 نقطة.