تصريح يفجر الاجواء في الشارع العراقي.. ماذا قصد العبادي بحصول طائرة “حادثة المطار” على موافقة عراقية؟

This photo released by the Iraqi Prime Minister Press Office shows a burning vehicle at the Baghdad International Airport following an airstrike in Baghdad, Iraq, early Friday, Jan. 3, 2020. The Pentagon said Thursday that the U.S. military has killed Gen. Qassem Soleimani, the head of Iran's elite Quds Force, at the direction of President Donald Trump. (Iraqi Prime Minister Press Office via AP)

يس عراق: بغداد

فجر رئيس الوزراء الاسبق حيدر العبادي مفاجأة “ثقيلة” أربكت وشعلت الشارع العراقي ومواقع التواصل الاجتماعي، عندما خرج في تصريح متلفز قائلًا إن “الطائرة الاميركية التي استهدفت ابو مهدي المهندس وقاسم سليماني دخلت بموافقة عراقية”.

 

وخلال مقابلة متلفزة نقلها التلفزيون الرسمي، قال العبادي إن “الطائرة التي تسببت بحادثة المطار حصلت على موافقة عراقية، وراجعوا وسترون”، مؤكدًا: “انا قلتها سابقًا واقولها الان”.

https://twitter.com/YusufAlJamri/status/1337274642990559232

 

 

واضاف العبادي إنه “لا يتهم أحدًا بأنه على علم بنوع المهمة التي ستؤديها هذه الطائرة”، مشيرًا إلى أنه “عندما كان رئيسًا للوزراء ويأتي طلب للموافقة على قيام طائرة اميركية بالتحليق في الاجواء لأداء مهمة ما أتحقق منها واسأل عن نوعها”.

ويفهم من كلام العبادي أن “أي طائرة اميركية ترغب بالقيام في طلعة جوية وتنفيذ مهمة في الاجواء العراقية تحصل على موافقة من رئاسة الحكومة العراقية أولًا أو الجهات المسؤولة، فيما يشير كلامه إلى انه لايتهم الجهات العراقية التي اعطت الموافقة، أن تكون على علم بنوع المهمة التي كانت تروم تلك الطائرة تنفيذها.

 

 

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي بشكل مكثف، مقطع الفيديو الذي يحمل تصريح العبادي، فيما تحاول اطراف متعددة تفسير كلام العبادي والكشف عن شخصية وجهة الموافقة العراقية التي تحدث عنها العبادي.