تصعيد اميركي خطير في العراق.. واشنطن تتوعد “وكلاء ايران” برد حاسم

بغداد: يس عراق

ادان وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو ،اليوم الجمعة، الهجوم الذي استهدف مقرا عسكريا بمحيط مطار بغداد الدولي، متوعدا في الوقت ذاته ايران، و وكلاءها برد “حاسم” في حال تعرضها للأمريكيين او شركاء واشنطن في العراق.

وقال بومبيو في تغريدة له على “تويتر”: “ندين بشدة الهجوم الإيراني بالوكالة الذي أسفر عن إصابة خمسة جنود عراقيين بالقرب من مطار بغداد هذا الأسبوع”.

وخاطب الوزير من اسماهم قادة إيران قائلا: سترد الولايات المتحدة بشكل حاسم إذا أضرت ايران أو وكلاؤها بالأفراد الأمريكيين أو شركائنا العراقيين”.

وكانت خلية الاعلام الامني قد افادت يوم الاثنين بإصابة ستة مقاتلين بقصف بصواريخ الكاتيوشا استهدف معسكرا في محيط مطار بغداد الدولي.