تصعيد جديد على خطى الناصرية.. متظاهرو بابل يحاصرون الدوائر الحكومية

بغداد يس عراق:

كما فعل متظاهرو ساحة الحبوبي في محافظة ذي قار بمحاصرة الدوائر الحكومية للمطالبة بإقالة المسؤولين احتجاجاً على تردي الخدمات، كرر متظاهرو بابل ذات الفعل مع دوائر المحافظة.

وكان مئات المتظاهرين الغاضبين في الناصرية قد حصاروا أول أمس الأحد مبنى المحافظة للضغط على المحافظة بهدف إقالة جميع المسؤولين ومديري الدوائر في المحافظة، على الرغم من سلسلة الإعفاءات التي أجراها المحافظ بحق مسؤولين.

شاهد أيضاً:رغم جملة الإعفاءات التي أجراها المحافظ.. متظاهرو الناصرية يحاصرون مبنى المحافظة بـ”صناديق الأزبال”

وأظهر مقطع فيديو حصلت عليه “يس عراق” قيام متظاهري بابل اليوم الثلاثاء باقتحام مديرية التربية في محافظة بابل.

وقال متظاهرون إنهم بصدد حملة لإزالة مديري الدوائر الفاسدين كافة فيما بدأت حملتهم من مديرية التربية في المحافظة.

وردد المتظاهرون هتافات تؤكد على سلمية الاحتجاجات، كما هتفوا بعبارات “باطل” أمام المبنى، كما طالبوا القوات الأمنية بعدم الاعتداء عليهم وألّا يحموا الفاسدين، حسب تعبيرهم.

يأتي ذلك بعد يوم من تظاهرات غاضبة في محافظة بابل، أقدم المتظاهرون خلالها على قطع طرق باب الحسين وحي الطيارة احتجاجاً على سوء الأوضاع المعيشية والخدمية.

كما احتشد عشرات المتظاهرين أمام مديرية دائرة الكهرباء في بابل احتجاجاً على سوء تجهيز خدمة الكهرباء في المحافظة.

ويحتج المتظاهرون على عدم تغيير المديرين العامين لبعض الدوائر الحكومية كونهم جاءوا عبر “المحاصصة الحزبية” وتسببوا بانحدار مستوى الخدمات في المحافظة.