تضاربات غريبة: لاوجود لربط كهربائي بين بغداد والاقليم.. كيف باعت كردستان 18% من انتاجها الى الوسط والجنوب إذن؟

يس عراق: بغداد

تتضارب التصريحات بين الاقليم وبغداد، بشأن الربط الكهربائي لمحافظات العراق مع كهرباء الاقليم، بطريقة تبعث الحيرة، ففي الوقت الذي تؤكد التصريحات عدم وجود ربط بين كهرباء شبكات العراق والاقليم، يتضارب هذا التصريح مع ماتحدثت به وزارة تخطيط الاقليم في وقت سابق، عن تصدير مايقاربة الـ18% من انتاج كهرباء الاقليم الى مدن العراق الاخرى.

 

 

وفي خضم التحركات العراقية لانجاز الربط الكهربائي مع الجوار والذي من المؤمل ان يوفر 2300 ميغاواط من الجهات الاربع، عبر وزير الكهرباء العراقي وكالة عادل كريم عن “أسفه” جراء عدم وجود ربط بين العراق والاقليم بالرغم من تحركات لربط كهربائي مع دول خارجية.

وقال كريم في تصريحات صحفية انه “للأسف ليس إقليم كردستان مرتبطاً بالخط العراقي، وقد عملنا أنا وكمال محمد (وزير كهرباء إقليم كوردستان) الكثير في هذا المجال وآمل أن نتمكن في المستقبل القريب من ربط الخطين ببعضهما”.

واضاف انه “ليس حتماً أن نتبادل التزود بالطاقة الكهربائية، بل لغرض التوصل لتوازن في الفولتية لدى الطرفين وربما في المرحلة المقبلة استطعنا تبادل الطاقة الكهربائية وبيعه وشرائه في بعض المواسم التي نحتاج إليها أو في المواسم التي يحتاجون هم إليها”.

 

واليوم، بحث وزير الثروات الطبيعية في إقليم كردستان كمال محمد مع وزير الكهرباء الاتحادي عادل كريم، التنسيق لربط الكهرباء بين الإقليم والمركز.

وقال بيان لوزارة الثروات الطبيعية ان “الطرفين ناقشا، تمويل تنفيذ بعض المشاريع الهامة المتعلقة بالكهرباء، من حيث الانتاج والنقل”.

 

كيف صدر الاقليم 18% من انتاجه إلى مدن العراق اذن؟

هذه التصريحات والمعطيات تتضارب بشكل كبير مع تصريحات سابقة لوزارة تخطيط الاقليم، حيث اشارت في وقت سابق الى ان إجمالي الطاقة الكهربائية المنتجة في شهريّ آذار/ ونيسان بلغ 6521 ميغاواط، فيما بينت ان 1229 ميغا واط من انتاجها، أي نحو 18% من انتاج الاقليم الكلي تم تصديره إلى المحافظات العراقية، مشيرة الى ان الطاقة الكهربائية لمحافظات اقليم كردستان تأتي من الإنتاج المحلي فقط.

وأكدت وزارة التخطيط أن كمية الكهرباء المصدرة إلى المناطق الجنوبية والوسطى من العراق في الشهرين المذكورين مقارنة بشهريّ كانون الثاني وشباط من هذا العام زادت بمقدار خمسة ميغاواط.

 

ولا تتوفر معلومات في تصريحات وزارة الكهرباء واحاديثها، عن وجود استيراد للطاقة من اقليم كردستان، حيث تمثل هذه الطاقة نحو 6% من الانتاج الكلي للطاقة من قبل وزارة الكهرباء الاتحادية.

وتطرح تساؤلات عن كيفية بيع الاقليم اكثر من 1.2 الف ميغا واط الى مدن وسط وجنوب العراق دون وجود ربط كهربائي بين الطرفين؟!