تضارب تصريحات يزيد الغموض حول مصير الرواتب الضائع بين المالية والبنك المركزي.. ماذا يجري؟

يس عراق: بغداد

منذ أيام، والتصريحات تتوالى عبر مصادر في وزارة المالية فضلا عن البنك المركزي، حول رواتب أيلول الجاري للموظفين والمتقاعدين، التي تحدثت تقارير عن مشاكل مالية قد تعيق صرف الرواتب في موعدها.

ومؤخرًا تداولت وسائل اعلام محلية عن مصادر في وزارة المالية أكدت أن “رواتب الموظفين والمتقاعدين لشهر أيلول مؤمنة بالكامل من خلال توفر السيولة المالية”، مشيرًا إلى أن “التأخر بصرف الرواتب يعود إلى مشاكل فنية بتقنية تحويل الأموال من البنك المركزي إلى حساب الوزارات ومؤسسات ودوائر الدولة في المصارف”.

 

وأشار المصدر إلى “المصارف ستبدأ بإطلاق وصرف رواتب الموظفين في نهاية الأسبوع الحالي من خلال إرسال إشعار من المالية إلى المصارف المعينة بإطلاق رواتب الموظفين والمتقاعدين”.

 

إلا أن مصدرًا حكوميًا اخرًا، ابعد الكرة عن ملعب البنك المركزي ورماها بطريقة غير مباشرة في ملعب وزارة المالية ليكذب ماجاء في الخبر الاول، بطريقة غير مباشرة.

 

وتداولت وسائل اعلام محلية من مصدر حكومي قوله أن “البنك المركزي العراقي يؤكد استعداده التام لاستلام اشعارات صرف الرواتب للمتقاعدين والموظفين لشهر ايلول من حساب وزاره المالية في البنك المركزي”، موضحًا،”عدم وجود اي اشكالات فنية او تقنية بالوقت الحاضر تعيق ذلك “.

 

 

شاهد ايضا:

التسريبات المتداولة حول تأخر الرواتب”قد تصدق”.. تصريح رسمي يؤكد بشكل “غير مباشر”