تضرر 11 مليون عراقي من اجراءات الحظر.. والناتج المحلي هبط إلى -11%

يس عراق: بغداد

حدد مستشار رئيس الوزراء العراقي مظهر محمد صالح، يوم الخميس، اعداد العراقيين المتضررين من الحظر المفروض بفعل اجراءات مجابهة كورونا.

وبين صالح ان “الانغلاق العالمي الذي جاء نتيجة كوفيد 19 ادى الى تدهور بالاقتصاد العالمي”، مبينا ان “ذلك ادى الى هبوط بالناتج المحلي الإجمالي للعراق في عام 2020 إلى -11%، مما اثر على المستوى المعيشي للناس”.

 

واضاف ان “مساحة الفقر زادت الى  اكثر من 30% والبطالة بين الشباب تجاوزت 29%”، مشيرا الى ان “هناك ما يقارب من 11 مليون عراقي يمثلون 25% من سكان العراق تضرروا بفعل الحظر”.

 

واشار صالح الى ان “هذه الفئة التي تضررت بفعل الحظر من الكسبة ليس لديهم اي وظيفة او راتب رعاية اجتماعية او تقاعد كمصدر دخل لهم ولا تتلقى اي دعم من الحكومة ويعيشون على تعامل السوق”، مبينا ان هذه الفئة هي التي تلقت الضربة المباشرة من اي توقف للسوق او الحظر”.