تورط مصارف حكومية بـ”قروض مزورة”.. النزاهة تضبط 10 معاملات في جولة واحدة

يس عراق: بغداد

أعلنت هيئة النزاهة، اليوم الاثنين، عن ضبط معاملات قروض مزورة في مصرفين حكوميين بديالى، تصل قيمتها لنحو 170 مليون دينار عراقي.

 وقالت دائرة التحقيقات بالهيئة في بيان إن “فريق عمل شعبة التحرِّي والضبط القضائي في مكتب تحقيق ديالى، انتقل في العمليَّة الأولى إلى مصرف الرشيد- فرع اشنونا، وتمكَّن من ضبط أصل (6) معاملات قروضٍ مُزوَّرةٍ، مُوضحةً أنَّ قيمة المبالغ الماليَّة المصروفة كقروضٍ لشراء سيَّاراتٍ بلغت (80.423.000) دينار”.

 وأضافت ان “الفريق نفَّذ ثلاث عمليَّاتٍ مُنفصلةٍ في تواريخ مختلفةٍ في المصرف الزراعيِّ في المحافظة”، لافتةً إلى أنَّ “تلك العمليَّات أسفرت عن ضبط (4) معاملات قروضٍ زراعيَّةٍ مُزوَّرةٍ تمَّ منحها إلى عددٍ من المُقترضين بصورةٍ مُخالفةٍ للقانون والتعليمات؛ الأمر الذي أدَّى إلى حدوث ضررٍ في المال العام”.

 وأوضحت أنَّ “قيمة الضرر الحاصل؛ جرَّاء القروض الممنوحة من قبل المصرف الزراعيِّ في المُحافظة في هذه العمليَّات، بلغ (94.000.000) دينارٍ”، لافتة الى انه “تمَّ تنظيم أربعة محاضر ضبطٍ، وعرضها على قاضي محكمة تحقيق بعقوبة المُختصَّة بنظر قضايا النزاهة؛ لاتخاذ الإجراءات القانونيَّـة المُناسبة”.

ويدق هذا البيان انذارًا خطيرًا حول تورط مصارف حكومية بعمليات “تزوير”، الامر الذي يعد اجابة واضحة على سبب خشية المواطنين من ايداع اموالهم في المصارف الحكومية او التعامل معها وتراجع الثقة بها، ماجعل قرابة 50 تريليون دينار من الكتلة النقدية مكتنزة في المنازل وخارج النظام المصرفي.