توفيق الياسري ينفي ترشيحه لرئاسة الوزراء لخلافة عبد المهدي بالحكومة الانتقالية

نفى السياسي العراقي توفيق الياسري ، اليوم الأحد، ترشيحه من قبل تحالف البناء لمنصب رئيس الوزراء لخلافة رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي.

وابلغ الياسري “يس عراق”، انه” لا صحة للأنباء التي تحدثت عن ترشيحه من قبل تحالف البناء لمنصب رئيس مجلس الوزراء للحكومة الانتقالية من قبل تحالف البناء.

وكان وزير الاتصالات العراقي السابق محمد علاوي أعلن، اليوم الاحد، ان تحالف البناء قد رشحه واثنين من القادة العسكريين المتقاعدين لرئاسة الحكومة الجديدة معبرا عن الامل في اختيار احدهم بالتنسيق مع المتظاهرين لقيادة البلد الى السلام وتحقيق مطالب المواطنين في اجراء انتخابات نزيهة طبقاً لقانون الانتخابات الجديد ووضع اسس لنظام سياسي جديد.

وقال علاوي في بيان صحافي ان تحالف البناء قد رشحه واثنين من القادة العسكريين السابقين هم قائد قوات مكافحة الارهاب عبد الغني الاسدي والفريق توفيق الياسري لرئاسة الحكومة الجديدة.

واشار علاوي الى ان “خطورة ما يمر به العراق من احداث قاهرة قد تؤدي لا سامح الله الى ما لا يحمد عقباه، ومن خلال متابعتنا لسياقات ما يجري في الساحة السياسية من قرب انفراج يلوح في الافق قادم من ترشيح ثلاث شخصيات من قبل تحالف البناء لشغل منصب رئيس مجلس الوزراء وهم الفريق عبد الغني الاسدي والفريق توفيق الياسري والمهندس محمد توفيق علاوي”.