توقعات “مرعبة”.. دراسة تعتبر كورونا “جنديًا” واحدًا من جيش فيروسات يتربص بالبشرية

يس عراق: متابعة

فيما لا يزال العالم غارقا في كابوس كورونا، اصدر فريق علمي دولي تحذيرا جديدا من ان الجائحة الحالية قد لا تكون الا مجرد بداية وقطرة من فيض فيروسات بوسعها الاننتقال من الحيوانات الى البشر.

ويتّفق أغلب الباحثين على أن فيروس كورونا المستجد نشأ لدى الخفافيش، رغم ظنهم أنه مرّ عبر جنس آخر قبل أن ينتقل إلى البشر.

وخلصت ورشة عمل ضمت 22 خبيرا في مجالات الأحياء والبيئة وخبراء الأمراض تحت مظلة “المنبر الحكومي الدولي للعلوم والسياسات في مجال التنوع البيولوجي وخدمات النظام الإيكولوجي” الى احتمال وجود ما يصل إلى 850 ألف فيروس غير مكتشف حتى الآن في الطيور والثدييات، يمكن أن تصيب البشر في يوم من الأيام.

ووفق الدراسة، لا يزال ما بين 540 و850 ألف فيروس غير غير مكتشف حاليا في الطيور والثدييات، مثل الخفافيش والقوارض على سبيل المثال، والتي يمكن أن تكون لها القدرة على إصابة الخلايا البشرية.

 

وتتزايد مخاطر مثل هذا الانتشار بسرعة، مع ظهور أكثر من خمسة أمراض جديدة بين البشر كل عام، يمكن لأي منها أن تتحول إلى وباء.

واعتبر فريق العلماء الدولي، أنه بدون اتخاذ إجراءات لحماية الحياة البرية، فإن البشر “سيواجهون أوبئة أكثر تواترا وسوءا”.

وشددوا على أن هناك حاجة إلى حدوث “تحول” لمنع ظهور الأمراض حيوانية المنشأ، بدلا من الاستجابة لها بتدابير الصحة العامة واللقاحات الجديدة.

وهذا التحول يستدعي إنهاء “الاستغلال غير المستدام للبيئة”، بما في ذلك إزالة الغابات وتجارة واستهلاك الحيوانات البرية، وفق ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.