توقعات مظلمة للبنك الدولي حول نمو اقتصاد دول الشرق الاوسط في العام المقبل

يس عراق: متابعة

خفض البنك الدولي توقعاته لنمو دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا العام المقبل، وفقاً لتقرير نشر البنك الخميس.

وفي التقرير، توقع البنك ان ينمو الاقتصاد السعودي هذا العام بنسبة 7% من اجمالي الناتج المحلي قبل أن ينخفض إلى 3.8 % في 2023.

وتوقع البنك أن ينمو اقتصاد الإمارات العام الحالي بنسبة 4.7% لينخفض في 2023 إلى 3.4%، وأن ينمو اقتصاد قطر بنسبة 4.9% ليسجل تراجعاً إلى 4.5% العام المقبل.

وعن نمو الاقتصاد المصري، توقع التقرير أن يرتفع هذا العام إلى 5.5% لكنه قد ينخفض إلى 5% العام المقبل، بينما توقع أن يرتفع نمو الاقتصاد التونسي العام المقبل بنسبة 3.5% في 2023 مقابل نمو تقدر نسبته بـ 3% العام الجاري.

وبشكل عام، توقع البنك الدولي، أن ينمو اقتصاد دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنسبة 5.2% فى عام 2022، وهو، بحسب ما جاء على لسان البنك في التقرير “أسرع معدل للنمو منذ عام 2016” معززاً ذلك الى أن الدول المصدرة للنفط ستستفيد من العائدات التي وصفها بـ “غير المتوقعة من ارتفاع أسعار النفط”.

لكن أشار التقرير إلى تحديات أخرى، تتمثل في تنامي مخاطر التضخم نتيجة تشديد السياسة النقدية عالميا “وعدم القدرة على التنبؤ بتطورات جائحة كورونا، واستمرار الاضطرابات في سلاسل الإمداد، وارتفاع أسعار المواد الغذائية.”

وأضاف التقرير أن انخفاض قيمة العملة في بعض بلدان المنطقة تسبب في زيادة الضغوط التضخمية التي بالفعل زادت سوءاً نتيجة اندلاع الحرب في أوكرانيا. ورجح أن تقوم بعض دول منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا الى تمديد آجال الديون القائمة أو إصدار أدوات دين جديدة.