توقع “إيجابي ومبشر” من البنك الدولي بخصوص العراق خلال عامي 2021 و2022.. ماذا ينتظر الناتج المحلي؟

يس عراق: بغداد

توقع البنك الدولي اليوم الأحد، ارتفاع الناتج المحلي للعراق الى أكثر من 7% خلال عام 2022، مبينا ان مصر الدولة الوحيدة التي لم يتضرر ناتجها المحلي في عام 2020.

 

وقال البنك في تقرير إنه “من المتوقع أن يرتفع الناتج المحلي للعراق الى 2% في عام 2021 وإلى 7.3% في عام 2022″، مشيرا إلى أن “الناتج المحلي للعراق انخفض بنسبة 9.5% في عام 2020، بعد أن كان مرتفعا بنسبة 4.4% في عام 2019”.

 

واضاف ان “لبنان كانت أكثر بلدان الشرق الاوسط انخفاضا لناتجها المحلي وبواقع 19.2%”، متوقعا بقاء نسبة الانخفاض في الناتج المحلي لهذا البلد بنسبة 13.25 في عام 2021”.

 

وبين ان “مصر الدولة الوحيدة التي لم يتضرر ناتجها المحلي في عام 2020 ليرتفع بنسبة 3.6%”.

 

وأشار البنك إلى أنه من “المتوقع أن يتعافى النشاط الاقتصادي بين البلدان المصدرة للنفط بمقدار 1.8% في العام الجاري بدعم عودة الطلب على النفط الى الوضع الطبيعي والتخفيف المقرر لخفض إنتاج النفط في بلدان اوبك+ والدعم على صعيد السياسات والتخفيف التدريجي للقيود المحلية المرتبطة بالجائحة”.

 

وشدد البنك على أن “تعافي النشاط الاقتصادي في الشرق الأوسط يتوقف على احتواء الجائحة واستقرار أسعار النفط وعدم تصاعد التوترات الجيوسياسية مجددا وافتراض توزيع اللقاحات في النصف الثاني من العام الحالي وبحلول 2022”.