ثلاث تحليلات متباينة حول اللغم البحري الملصق ببدن الناقلة (M/T Pola)

كتب نبيل المرسومي – خبير اقتصاد:

ثلاث تحليلات متباينة حول اللغم البحري الملصق ببدن الناقلة (M/T Pola)
التحليل الأول يربط ما بين اللغم وتنفيذ ميناء الفاو الكبير ويشير الى احتمال قيام الجهة المتضررة من إحالة تنفيذ الميناء الى شركة دايو الكورية بدلا من الشركة الصينية بتدبير هذا العمل .
التحليل الثاني يؤشر بأصابع الاتهام الى الجهات المتضررة من بيع المنتج النفطي ( زيت الوقود ) مطروح المصافي
التحليل الثالث يشير الى ان توقيع العراق لاتفاق البيع المسبق للنفط الخام مع شركة زينهوا الصينية كان السبب في تدبير هذا العمل اذ يرى ان العقد يتضمن على فقرة اثارت غضب العديد من دول اوبك لاسيما السعودية ، وهذه الفقرة تمنح المشتري حرية اعادة بيع النفط لاي جهة كانت ، وهذا يُعد من المحرمات او الخطوط الحمراء في التعاقدات الطبيعية في الشرق الاوسط والذي يمنع المشتري من اعادة بيعه لمناطق اخرى ، وهذا ما يُسبب ضربه قوية للأسواق النفطية التي يُسيطر عليها نفط الخليج