“جريمة اقتصادية كبرى”.. مصفى القيارة يتوقف عن العمل بعد تراكم نحو 15 الف طن من الاسفلت وشركة التوزيع تمتنع عن سحبه!

يس عراق: بغداد

أظهرت مخاطبات رسمية في محافظة نينوى عن توقف مصفى القيارة النفطي بسبب ارتفاع مخزونها من الاسفلت والذي تكدس دون سحبه من قبل شركة التوزيع التابعة لوزارة النفط، فيما يأتي هذا بالرغم من وجود مشاريع تبليط في مناطق واسعة ولاسيما نينوى.

واظهرت مخاطبة رسمية صادرة من مصفى القيارة موجهة الى هيئة المصافي الخارجية تؤكد اطفاء الوحدة الرابعة بمصفى القيارة عن العمل بسبب تراكم وتكدس منتوج الاسفلت، وبلوغه الطاقة الخزنية الكبرى بواقع 9987 طن، والاسفلت السيال 4177 طن، وسط عدم تحرك شركة توزيع المنتجات النفطية لسحب المخزون وتوزيعه.

بالمقابل اعتبر النائب عن نينوى احمد الجبوري ان وزارة النفط “تتعمد” اخراج مصفى القيارة عن العمل، بسبب اهمالها المخاطبات الرسمية وعدم سحب منتج الاسفلت الذي تراكم لدى المصفى، واستمرار توقف المصفى منذ اسبوع، فيما اكد الجوري التوجه للقضاء لايقاف هذه “الجريمة الاقتصادية الكبرى” بحسب وصفه.