“جنة الزهراء” الإيرانية: الاحتفال بعيد ميلاد مقبرة!،، ضجة في طهران وتعليقات ساخرة

متابعة يس عراق:

أثار احتفال نظمته بلدية العاصمة الإيرانية، يوم الجمعة الماضي، بمناسبة الذكرى الخمسين لإنشاء “جنة الزهراء”، وهي مقبرة طهران الرئيسة، ضجة كبيرة، عكستها انتقادات وردود فعل غاضبة على وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي في إيران.

 

وفي تعليقه على الاحتفال، سجّل موقع “فرارو” الإيراني الإصلاحي ثلاث ملاحظات، الأولى أن الاحتفال بعيد ميلاد مقبرة بحد ذاته “أمر غير مألوف وغريب”، والملاحظة الثانية كانت عن عدم التزام دقيق من قبل المشاركين بالتباعد الاجتماعي في ظروف تفشي كورونا، والملاحظة الثالثة كانت حول إحضار “كيكة كبيرة” في الحفل “بينما في الساعة نفسها كان يدفن عدد من ضحايا كورونا في المقبرة”.

وشارك في الاحتفال رئيس بلدية طهران بيروز حناجي، ومسؤولون محليون آخرين، بالإضافة إلى حفيد مؤسس الجمهورية الإسلامية حسن الخميني.

وبعد انتقادات واسعة لبلدية طهران على خلفية تنظيم الحفل، قال رئيس منظمة “جنة الزهراء” (المقبرة) سعيد خال، لوكالة “إيسنا” الإيرانية، اليوم الاثنين، إنه “كان من المقرر تنظيم احتفالات بمناسبة الذكرى الخمسين لجنة الزهراء، لكن بسبب تفشي كورونا، قررنا إلغاء هذه الاحتفالات والاكتفاء بحفل شارك فيه عدد قليل من طواقم المقبرة مع حفيد الإمام الخميني”. وأكد أن الهدف كان “تكريم العاملين في المقبرة في هذه الظروف الصعبة”، قائلا إنه “نُظم على ضوء الالتزام بجميع البروتوكولات الصحية”.