حادثة “غامضة” في محافظة النجف.. هل تشاجر طبيبان بـ”السلاح”

يس عراق: بغداد

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل اعلام محلية، تفاصيل حادثة حول تعرض طبيب برصاص مسلحين اقتحموا عيادته، وبينما تحدثت المصادر عن محاولة اغتيال، أكدت شرطة النجف ان ماحدث هو “شجار بين الطبيب واحد زملائه”.

 

وقالت وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي أن “مسلحين اثنين اقتحما عيادة الطبيب رائد حليم اختصاص الاشعة والسونار في حي الاسكان وسط مدينة النجف، واطلقا النار داخل العيادة ما اسفر عن اصابة الطبيب بجروح نقل على اثرها الى المستشفى”ز

 

 

مشاجرة!

إلا أن شرطة النجف أكدت في بيان مقتضب أنه “لاصحة لاغتيال اي طبيب وإنما مشاجرة بين اثنين من الاطباء ادت إلى جرح أحدهم”.

 

وقالت شرطة محافظة النجف الاشرف والمنشآت في بيان أنها “تنفي ما تناقلته بعض مواقع التوصل الاجتماعي عن تعرض دكتور للاغتيال وتؤكد أن القضية حدثت بسبب شجار بين شخصين حول موضوع ما وادى إلى جرح احد الأطباء المتشاجرين”.

وأكدت أن “الوضع الأمني مستقر وان الموضوع هو مشاجرة وهي قيد التحقيق ولا صحة لأي استهداف او اغتيال نهائيا وندعوا الجميع الى توخي الدقة في نقل الاخبار وعدم تصديق الإشاعات”.

 

ويطرح نفي الشرطة، تساؤلات مستغربة عما إذا وصل الشجار بالأسلحة النارية، إلى الوسط الطبي بالفعل.