حادثة لاتُصدق.. طبيب يتعرض للخداع بشراء “مصباح سحري” بربع مليون دولار ليكتشف أن العفريت “إنسان”

يس عراق: متابعة

في حادثة نصب تشابه مايحصل في الافلام، تمكنت مجموعة من خداع طبيب هندي عاد لتوه من لندن إلى بلاده، من خلال دفعه لشراء مصباح سحري مقابل ربع مليون دولار اميركي.

 

وبحسب ما نشرت مواقع هندية فقد زعم رجلان أنهما “ساحران” وباعوا للطبيب الذي عاد لتوه إلى الهند من لندن مصباح علاء الدين السحري مقابل 300 ألف دولار تقريبا، على وعد بأن يلبي جميع رغباته دون الحاجة إلى عمل، ويصبح مليارديرا.

 

واشارت وسائل الإعلام الهندية الى ان الرجلين أرادا أكثر 250 ألف دولار ثمنا للمصباح، لكنهم استقروا على دفعة أولى قدرها 41600 دولار.

 

 

 

 

 

ووقع حادث النصب في مدينة ميروت شمال الهند، حيث أبلغ الضحية، الدكتور لايك خان، الشرطة عندما أدرك أنه تعرض للخداع، وقدم شكوى ضد الرجلين.

 

وبحسب زعم الطبيب، فإن الساحرين جعلانه يرى “الجن” يظهر من المصباح السحري، لكن في كل مرة كان يطلب فيها أخذ المصباح إلى المنزل، يرفض الساحران بحجة أنه قد يسبب له الأذى.

 

ووفقا لتقارير الشرطة، فإن الجن المزعوم هو زوج لمريضة تُدعى سامينا زارت خان عام 2018 لإجراء عملية جراحية، ثم تكررت زياراتها من أجل متابعة ما بعد الجراحة.

 

وزعم الطبيب أنه التقى بالشبح، واسمه إسلام الدين، وأن الساحرين وعداه بأن يصبح مليارديرا ويمتلك قوى سحرية، من خلال المصباح السحري.

كما يدعي خان أن المتهمين كانا يجعلانه في كثير من الأحيان يرى “الجن” يظهر من “المصباح السحري”. ومع ذلك، أدرك لاحقا خداعه، وأن “الجن” كان في الواقع زوج سامينا، وهو عضو شريك للمحتالين.

وألقت الشرطة القبض على المتهمين، بينما يستمر البحث عن “الجن الوهمي”.