حسم أهم ملفين في الموازنة من بينها استقطاع الرواتب.. الكشف عن التعديلات الاخيرة التي طالت الموازنة و”لن تتغير”

يس عراق: بغداد

كشف مقرر اللجنة المالية النيابية، أحمد الصفار، عن التعديلات الجديدة التي طالت الموازنة، فيما اشار الى انه تعديلات “لاتقبل الطعن” من قبل الحكومة.

وقال الصفار في تصريحات متلفزة ، “أكملنا 33 جلسة، وراجعنا مواد الموازنة وقدمنا بدائل لبعض البنود، حيث تمكنا من تخفيض الانفاق الكلي إلى 127 ترليون دينار ورفعنا قيمة الايرادات برفع سعر برميل النفط من 42 إلى 45 دولار للبرميل، فضلا عن ان العجز خفض بنسبة 57% وبات دون 30 ترليون دينار”.

واضاف “حذفنا مادة الضريبة على الرواتب في الموازنة، ووضعنا بدائل وربما تفرض الضريبة فقط بموجب قانون ضريبة الدخل رقم 113 لسنة 2021 ووتطبيقه يكون على الراتب الكلي والاستقطاعات ستكون معقولة، مبينا ان “الحكومة لن تطعن بأي بند معدل الا في حال تحميلها اعباء اضافية، الذهاب لضريبة الدخل وبعض التغييرات من مصلحة الحكومة والمواطن العراقي”.

وفيما يتعلق بملف كردستان قال الصفار ان “موضوع حصة الاقليم في الموازنة مسألة معقدة.. وفد كردستان جاء لبغداد وتم عقد اجتماعين مع الوفد الذي ضم وزراء وكانت هناك شفافية”.

وبين ان “وفد الاقليم قدم جغرافيا كاملة تتعلق بملف النفط والايرادات غير النفطية وتم تقديم بيانات تخص عدد موظفي الاقل”.

وتابع ان “اللجنة المالية بحثت ايضاً ملف الديون المرتبة على الاقليم منذ عام 2014، وموضوع بيع النفط لخمسين عاماً واوضح الوفد ان العقد خاص بالنقل والتخزين وليس بيعاً للنفط”.

وبخصوص الموعد النهائي لاكمال الموازنة، لغرض عرضها في البرلمان للتصويت عليها، اكد النائب الصفار “نتوقع نهاية الاسبوع المقبل تستكمل نقاشات وتعديلات اللجنة المالية على الموازنة وبعدها يتم تحديد موعد التصويت الرسمي نيابياً”.