خبير مائي يحدد سببًا مغايرًا لما طرحته امانة بغداد حول غرق العاصمة

يس عراق: بغداد

كشف خبير المياه الجوفية، سعد السام، اليوم السبت، سبب غرق العاصمة بغداد بعد ساعات من انطلاق أول موجة مطر في العاصمة.

وقال السام في تدوينة رصدتها “يس عراق”، متحدثًا عن سبب غرق شوارع العاصمة في “اول مطرة”، مؤكدًا ان ذلك حدث بسبب أن “الارض مشبعة بالمياه الجوفية ومياه المجاري التي تكسرت تحت الارض”.

وبين ان “الأراضي غير قادرة على استيعاب مياه جديدة وفي حال استمر المطر، فإن المياه الجوفية ومياه المجاري ستنبع داخل البيوت”.

 

 

سبب سماوي واخر فني!

وفي وقت سابق، كشفت امانة العاصمة بغداد سبب غرق الشوارع في العاصمة بعد موجة الامطار التي شهدتها منذ فجر اليوم السبت.

وذكر بيان صدر عن أمانة العاصمة بغداد، تلقت “يس عراق” نسخة منه، إن “كمية الامطار التي هطلت في العاصمة بغداد بلغت (٧٧.٣) ملم حسب الانواء الجوية وبشدة مطرية مركزة بوقت محدد في حين تبلغ الطاقة التصميمية لشبكة التصريف ببغداد (٢٤.٥) ملم الأمر الذي اثر على بعض المناطق وسبب تأخر تصريف المياه عنها”.

وأضاف أن “أمين بغداد ووكلاء الامانة والمديرين العامين اشرفو ميدانياً على حملة تصريف مياه الامطار وتوجيه الجهد الخدمي للاستنفار في مواقع تجمع المياه”.

وأشار إلى أن “عطل في التيار الكهربائي تسبب بتوقف بعض محطات التصريف عن العمل بطاقتها القصوى وجار العمل بالتنسيق مع وزارة الكهرباء لاصلاحها واعادتها للعمل بكامل طاقتها”، لافتاً إلى أن “هناك متابعة واشراف مستمرين من مكتب رئيس الوزراء لجهود امانة بغداد والايعاز الى وزارات وجهات اخرى لاسناد عمل الامانة”.

وتابع البيان أن “وزارت الدفاع والداخلية وعمليات بغداد في حالة انذار قصوى لاسناد جهود امانة بغداد”.