خفض النفقات يدفع العراق للبحث في المخازن إعادة صيانة واستخدام دبابات شاركت بـ3 حروب شهيرة

يس عراق: متابعة

افاد تقرير، بأن الجيش العراقي، يخطط لإعادة الدبابات السوفيتية المتوسطة “تي – 62” للخدمة، مشيراً إلى اتضاح هذا من خلال ظهور مثل هذه المركبات القتالية في مصنع إصلاح في منطقة التاجي.

ووفقاً للخبراء، فانه وبسبب القيود المالية، قللت وزارة الدفاع العراقية بشكل كبير من القدرة على الحصول على معدات جديدة، لذلك يضطر الجيش إلى استخدام الاحتياطات الداخلية على شكل عينات مخزنة في “مقابر الدبابات”، حسب صحيفة روسيسكايا غازيتا.

ففي البداية، أعادوا تي – 55 والصينية تايب 69، ثم بدأوا في “إحياء تي – 72 إم 1” والإنكليزية Chieftain التي تم الاستيلاء عليها خلال الحرب مع إيران، والآن على الأرجح، جاء دور “تي – 62”.

يشار إلى أن هذه الدبابات كانت واحدة من الدبابات الرئيسة في جيش صدام حسين، وبدأ تسليمها إلى العراق في منتصف السبعينيات.

وبحلول الوقت الذي بدأت فيه الحرب الإيرانية العراقية في أيلول 1980، كان لدى القوات نحو 700 وحدة. وتم استلام ألف وحدة أخرى خلال هذا الصراع الدموي الطويل.

وأظهر هذا النموذج، بشكل عام، نفسه جيداً في العديد من المعارك، حيث نجح في تدمير مجموعة متنوعة من المعدات الغربية الصنع.

ثم قاتلت “تي – 62” في الكويت عام 1991، وشاركت ضد الغزو الأميركي للعراق عام 2003.