خليجي 25.. السندباد يعود والعراق يستعيد أشياءً فقدها منذ عقود

يس عراق: بغداد

تنطلق اليوم الجمعة فعاليات افتتاح بطولة خليجي 25 في العراق، بعد غياب دام 44 عامًا عندما استضاف العراق البطولة بنسختها الخامسة لآخر مرة عام 1979، ليستعيد العراق استضافة البطولة والعلاقات الشعبية الجماهيرية بين دول الخليج، وقدوم الفنان كاظم الساهر، وهي اشياء فقدها منذ عشرات السنين.

وطغت اجواء احتفالية على محافظة البصرة قبل اكثر من اسبوعين من انطلاق البطولة، حيث بدأ توافد الجماهير الخليجية تباعا، وكذلك بدأ العراقيون من كافة المحافظات بالحج نحو البصرة تباعا، ليتحول كورنيش البصرة على شط العرب الى ملتقى الجماهير من كافة الجنسيات وموقع تعارف والتقاط الصور وتبادل الارقام وتكوين الصداقات بين الخليجيين من كافة الجنسيات والعراقيين.

 

وأظهرت الاجواء مدى التفاعل العراقي الساخن مع البطولة واستضافتها وقدوم الجماهير الخليجية، ولاسيما ابناء محافظة البصرة وشيوخها الذين بدأوا بتوفير اماكن سكن ومبيت واطعام مجاني للجماهير الخليجية، حتى اظهرت مشاهد مصورة البصريين وهم يصرون على استضافة أي شخصية خليجية يصادفوها في شوارع البصرة او على الكورنيش.

 

وامتلأت فنادق محافظة البصرة بالكامل قبل اسابيع من انطلاق البطولة فضلا عن اختتام بيع معظم تذاكر البطولة ولاسيما حفل الافتتاح الذي لم تمكث تذاكره سوى اقل من 24 ساعة قبل ان يتم بيعها بالكامل.

 

واظهر مقطع فيديو توقف باص المنتخب السعودي على كورنيش البصرة بسبب شدة ترحيب الجماهير العراقية وتجمهرهم حول الحافلة التي تقلهم.

 

 

ووعدت الجهات المعنية والقائمة على الحدث، بحفل افتتاح استثنائي وغير مسبوق ولم تشهده بطولة الخليجي في وقت سابق، فضلا عن مشاركة الفنان حسام الرسام ورحمة رياض ومحمود التركي في حفل افتتاح البطولة.

ولعل أبرز ما تشهده البطولة هو عودة الفنان كاظم الساهر الى العراق بعد غياب دام اكثر من ربع قرن عن الجماهير العراقية، وتفاعل العراقيون بشكل كبير مع هذا الحدث غير المسبوق، وهم يتعطشون لرؤية القيصر.

واستخدم السندباد “كتعويذة” للبطولة، ليحمل اشارة إلى رحلته الثامنة بعد رحلاته السبعة المعروفة، لتقترن عودة السندباد ايضا، بعودة الفنان كاظم الساهر.

 

وتنطلق فعاليات افتتاح البطولة الساعة السادسة مساء اليوم الجمعة، ثم تتبعها المباراة الافتتاحية بين العراق وعمان في تمام الساعة السابعة مساءً.