خيم الإعتصامات تتحول إلى ورش تثقيفية لمناقشة القوانين والمطالب

مع تجاوز الاعتصامات الشعبية فترة اكثر من 50 يوماً، شهدت اغلب مناطق التظاهر فعاليات شعبية لتأكيد أحقية مطالبها وواقعيتها وقوانونيتها، يأتي ذلك في تسجيل تطورات ملحوظة على ثقافة الاحتجاج والاعتصام، حيث تحولت بعض المخيمات في بغداد والمحافظات لورش تثقيفية يتم فيها مناقشة المطالبات الشعبية والقوانين.

وفي وقت شبه يومي يجتمع طلبة الجامعات في خيمهم في ساحة الاعتصام ويعقدون محاضرة تثقيفية عن التظاهرات لجميع الطلبة”.

وتمحورت اغلب المحاضرات والاجتماعات حول التأكد على الاستمرار بسلمية التظاهرات ومناقشة اهم المطالب التي تخدم المصلحة العامة والطبقة الواعية المثقفة والاستمرار بالاعتصام”.