دراسة ترصد سلوك العراقيين واعتقاداتهم حول كورونا: صيف “ساخن” قد ينتظر الحكومة!

يس عراق: بغداد

رصدت المجموعة المستقلة للابحاث، خلال دراسة اجرتها مؤخرا، تفاؤلًا ايجابيا لدى الشعب العراقي بقرب انتهاء جائحة كورونا، وبالرغم من الرضا النسبي الذي ابداه المواطنون على الاجراءات الحكومية مع الجائحة، إلا أن الدراسة حذرت من “صيف ساخن” قد تواجهه الحكومة بعد رصد تراجع نسبة الدخل لدى العراقيين بفعل الجائحة.

 

وذكر مدير الشرق الاوسط وشمال افريقيا في كالوب الدولية للابحثا منقذ داغر، إنه “أصدرت المجموعة المستقلة للابحاث تقريرها الثالث عن إتجاهات العراقيين نحو جائحة كورونا والذي هو جزء من إستطلاع رأي عام شمل حوالي ٦٠ دولة بالعالم قامت بها مؤسسة گالوب الدولية للابحاث والتي تمثلها المجموعة المستقلة في العراق”.

 

 

وجاء في الملخص التنفيذي للتقرير الذي حمل عنوان “توجهات العراقيين في أزمة فايروس كورونا – حزيران”، وتابعته “يس عراق”، إنه “لازال العراقيون يعتقدون أن الحكومة تتعامل مع كورونا بشكل جيد(يرجى ملاحظة ان العمل الميداني انتهى قبل الارتفاع الاخير في عدد الاصابات)، ويؤمن كثير من العراقيين ان المسؤول اولا عن القرارات الخاصة بالصحة الذاتية هم الاشخاص انفسهم, وهذا قد يفسر جزئيا ارتفاع ثقة المواطنين تجاه الحكومة بالتعامل مع ازمة كورونا “.

وبينت الدراسة أنه “لازال لدى الشعب العراقي أملاً بعودة الحياة إلى سابق عهدها نهاية هذا العام, اذ يبدو ان العراقيين متفائلين بهذا الخصوص”.

واعتبر التقرير إن “هذا التفاؤل قد يكون مفيدا لعودة الحياة والنشاط الاقتصادي بسرعة, الا ان عدم تحقيق ما يدعم التفاؤل على الارض ربما يؤدي الى احباط ناجم عن فجوة التوقعات وبالتالي يزيد من مشاكل الحكومة”.

وبحسب التقرير فإن “الارقام تشير الى الانخفاض الشديد في دخل العراقيين كتبعات لفيروس كورونا”، مبينا انه “اذا اضفنا لذلك معدلات الفقر المرتفعة اساسا وانخفاض اسعار النفط فأن صيفا ساخنا ينتظر الحكومة، وعلى الحكومة تجنب اي حلول اقتصادية قد تضاعف من التضخم وتنال اكثر من دخول المواطنين الاكثر عرضة للفقر “.