دون ارجاع سعر صرف الدولار الى 130 الف… “رفض كبير” لتمرير موازنة 2021 في البرلمان

يس عراق – بغداد

كشف عضو اللجنة المالية البرلمانية محمد الشبكي، اليوم الخميس، عن وجود رفض برلماني لتمرير مشروع قانون موازنة سنة 2021 دون تعديل سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي.

وقال الشبكي في تصريحات صحافية، ان “هناك قوى سياسية ونواب من كتل سياسية مختلفة، تعمل على تعديل سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي، في موازنة 2021، وهذه القوى والنواب يرفضون تمرير الموازنة دون هذا التعديل”.

وبين ان “هناك مقترحاً برلمانياً بان يكون سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي (13000) دينار عراقي امام كل 100$، لكن تبقى صلاحية التعديل بيد الحكومة العراقية، وهناك اتصالات بين اطراف برلمانية وحكومية لمناقشة امكانية حصول هكذا تعديل، قبل التصويت على الموازنة”.

وفي وقت سابق ، قدمت النائب إنعام الخزاعي مقترحاً لإعادة سعر الصرف القديم والبالغ 1200 دينار مقابل الدولار دون التأثير على قيمة الأموال المضافة للموازنة جراء تغيير سعر الصرف الجديد.

وقالت الخزاعي في تغريدة على موقع (تويتر) إن” رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يقول أن رفع سعر الصرف إلى 1450 دينار سيوفر 10 ترليون دينار للموازنة “.

وأضافت معقبة على كلام الكاظمي بحسبها “رفع سعر النفط في الموازنة إلى سعر تحفظي 52 دولار بدلاً من 45 دولار سيوفر 10 ترليون دينار أيضاً دون المساس بسعر الصرف ودون المساس بالدخول الحقيقية للفقراء والطبقات المتوسطة”.

ويوم أمس ، أعلن عضو لجنة الاقتصاد النيابية النائب مازن الفيلي ، عن وجود توجه داخل مجلس النواب من اجل اعادة سعر صرف الدولار الى تقليل سعر الصرف لـ 1300 دينار مقابل الدولار في موازنة 2021.

وقال الفيلي في تصريح متلفز، إنه “تم جمع تواقيع من قبل 113 نائباً لتقليل سعر صرف الدولار الى 130 الف دينار في الموازنة”.

وأضاف، أن “السبب من رفع سعر صرف الدولار كان انخفاض سعر برميل النفط، اما الان فان سعر برميل النفط عالميا ارتفع ويقوم برفد الخزينة، وباستطاعتنا رفع سعر برميل النفط في الموازنة الى 50 دولاراً او أكثر ونستغني بذلك عن قرار رفع سعر الصرف”.