“ذكريات مؤثرة وشجاعة”.. صحفيون يستعرضون مواقف قديمة لزميلهم أحمد عبدالصمد

يس عراق: بغداد
تداول ناشطون وصحفيون مواقف وكتابات للصحفي الراحل احمد عبدالصمد، تشير إلى استعداد عبدالصمد للموت، ومعرفته المسبقة بأنه سيرحل مقتولا.وتناقل عدد من الصحفيين، تعليق سابق للراحل احمد عبدالصمد، يعود إلى بداية انطلاق الاحتجاجات الشعبية في العراق، اجاب فيه عن تساؤل بشأن من “المقتول القادم”، وعلق عبدالصمد حينها بـ”نحن”.

فيما استذكر احد الصحفيين موقفا لزميله أحمد عبدالصمد، يعود إلى العام 2004، يشير إلى استعداد الراحل للموت مستذكرا شجاعته عندما دخل في مشادة كلامية مع رئيس مجلس محافظة البصرة حول اختلاف بشأن تسمية ضحايا حرب ايران من الجنود العراقيين بـ”الشهداء”.

 

مواقف مؤثرة

من جانبه، روى الاعلامي صالح الحمداني، موقفا لعبدالصمد حول تحمل مسؤولية مساعدة زملائه في مسألة اعلامية، على حساب عمله ووقته، فيما روت الاعلامية زينب ربيع موقفا مشابها اخر.