رئيس مستشاري رئاسة الوزراء يكشف عن معوقات مواجهة “كورونا”.. والمباشرة باتخاذ اجراءات جديدة يوم غد

يس عراق: بغداد

كشف رئيس هيئة المستشارين في مجلس الوزراءعبدالكريم الفيصل ، الاجراءات والمعوقات التي تواجه خطوات مجابهة كورونا في العراق، فيما اشار الى ان المنافذ الحدودية لم تلتزم بتوصيات خلية الازمة.

 

وذكر بيان لمجلس الوزراء أنه “اليوم استضاف مجلس الوزراء ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق مع لجنة الأمر الديواني ٥٥ لسنة ٢٠٢٠ التي يرأسها السيد وزير الصحة من اجل التعرف على الإجراءات المتخذة لمواجهة انتشار الفايروس والمعوقات التي تواجه عمل اللجنة”.

واضاف البيان أنه “تبين أن عدد المصابين ٢٦ شخص لغاية ظهر اليوم منهم ١٢ في بغداد وحالتهم مستقرة ولا توجد حالة وفاة”، مبينًا ان “كل المصابين قادمين من ايران”.

 

وأشار إلى أن “نسبة الوفاة في كل أنحاء العالم ٣،٥٪؜  من اصل المصابين، وأن ٥٢ إصابة في الكويت و٤٨ في البحرين وكلهم زوار قادمين من ايران”.

 

وأكد ان “هناك استعدادًا تامًا لدى كوادر وزارة الصحة وجهوزية عالية حسب اللجنة ووزير الصحة”، مبينًا ان “سبب انتشار الفايروس في العالم هي ثلاث بؤر رئيسية بالتسلسل الصين ، ايران ، إيطاليا”.

 

وبشأن المعوقات، أشار البيان إلى وجود ” قص في التخصيصات المالية لمواجهة الخطر بسبب عدم إقرار الموازنة وتم ايجاد حل عبر الصرف بنسبة ١٢:١ من العام الماضي من تخصيصات وزارة الصحة والمحافظات وتخصيصات الطوارئ”، فضلا عن “عدم تنفيذ توصيات لجنة الأمر ٥٥ خصوصاً في المنافذ الحدودية وحاجة اللجنة الى صلاحيات استثنائية لغلق المؤسسات العامة والخاصة وتعليق الدوام وغير ذلك دون الرجوع لمجلس الوزراء بسبب سرعة انتشار الفايروس”.

وبين أنه ” شكلت لجنة برئاسة الأمين العام لمجلس الوزراء وعضوية الجهات المعنية لوضع آليات لمعالجة الوضع الاقتصادي جراء تفشي الفايروس بالعالم، آليات ضبط دخول العراقيين القادمين من الدول الموبوءة، وضع قطاع الطيران في هذه المحنة وغير ذلك من إجراءات للحد من انتشاره وغدًا تباشر أعمالها لدعم لجنة الأمر ٥٥.”