رسالة للرئيس برهم صالح.. ياسين البكري

كتب الدكتور ياسين البكري: رسالة للرئيس برهم صالح

تحية عراقية ملئها تطلعات ساحات التحرير.

سيادة الرئيس..

الكرة التي ألقيتها في ساحة المحكمة الإتحادية أعادتها إليك اليوم، وأنت الأن بفردك أمام الهدف فسجل هدفاً عراقياً خالصاً لصالح فريق التظاهرات.

السؤال الذي يدور في خلد المتابعين بعد صدور قرار المحكمة الإتحادية هو، هل كان طلبكم  للمحكمة الإتحادية تفسير المادة  76, المفسرة في القرار 25 إتحادية 2010، الذي يعرفه الرئيس ونعرفه منذ واقعة علاوي المالكي؟ أم كان الطلب بغرض الحكم وتحديد الكتلة الأكثر عدداً في هذه اللحظة المفصلية؟

مناورة الإتحادية اليوم لم تستر عيباً بقدر تأكيدها على التواطئ الجمعي لخرق الدستور بتكليف عبد المهدي والذي شاركت أنت فيه،

المهم الأن،،

وبما إن القضاء نأى بنفسه عن النطق باسم الكتلة الأكثر عدداً، فذلك يتيح لك أن تحدد أنت تلك الكتلة وبحسب إجتهادك الذي نأمل أن يكون أقرب لروح التظاهرات وأقرب لروح المستقبل، وإن إعترض أحد على تفسيرك بوصفه خرق دستوري فالخرق قد حدث مسبقا، ولكن على الأقل الأن سيكون الخرق لصالح تصحيح المسار وقريبا من مطالب المتظاهرين والروح الشبابية وإنصافاً للدماء التي سالت في ساحات التحرير.

إفعلها سيادة الرئيس وبشجاعة، وسجل إسمك كأول خارج من ربقة الطبقة السياسية ومعادلاتها لمعادلة ساحات التظاهر.

نتطلع بأمل لقرار شجاع منكم.

مع التقدير