الإغلاق التام لتسع منافذ..والايرانيون يدخلون سامراء “بلا فحص” وكربلاء “المغلقة” (صور وفيديو)

متابعة يس عراق:
أعلنت السلطات العراقية، اليوم الاثنين، الاغلاق التام للمنافذ الحدودية مع ايران في سياق تنفيذ قرارات لجنة الامر الديواني 55 لسنة 2020 والخاصة بتدابير الوقاية من فيروس كورونا.
وذكر بيان لهيئة المنافذ الحدودية عقب اجتماع لمجلس الامن الوطني شاركت فيه خلية الازمة، ان “هيأة المنافذ الحدودية تستنفر إمكاناتها البشرية والفنية وعلى درجة عالية من المهنية وبالتعاون مع الفرق التفتيشية لوزارة الصحة والجهات الساندة تكثف من إجراءتها الوقائية لفيروس “كورونا “للمسافرين القادمين إلى البلاد من العراقيين”.
وقرر المجتمعون بحسب بيان الهيئة، الذي أطلعت عليه “يس عراق”، “تم وقف التبادل التجاري، مع منح العراقيين فترة زمنية للمقيمين في ايران بالعودة الى العراق حتى 2020/3/15 كموعد نهائي، وبعد هذا الموعد سوف يتم استقبالهم في منفذي مطاري بغداد والبصرة حيث سيسمح باستقبال الوافدين من العراقيين حصرا والقادمين من ايران وبعدها تغلق الحدود البرية امام المسافرين بشكل نهائي”.

 

 

 

يأتي هذا فيما تناقل ناشطون مقاطع تصور توافد الزوراء الايرانيين الى العتبات الدينية في محافظة كربلاء (المغلقة) سابقاً بأمر من المحافظ نصيف الخطابي الى منتصف مارس/ آذار الجاري.

 

 

 

 

 

وللعراق تسعة منافذ برية مع جارته إيران، وهي منفذ حاج عمران من أربيل، ومنافذ كرمك، برويز خان، باشماخ من السليمانية، ومنفذي المنذرية ومندلي من ديالى، ومن الكوت زرباطية، ومن ميسان منفذ الشيب، ومن البصرة الشلامجة.

 

 

وتتالت الاتهامات بحق الفصائل المسلحة التابعة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر (سرايا السلام) على خلفية مزاعم إجبار السلطات في الحدود على إدخالهم الى مدينة سامراء لزيارة  العتبات الدينية هناك، ومن دون الفحص الخاص بفيروس كورونا، لكن المتحدث بأسم الفصائل المسلحة صفاء التميمي نفى الامر.