رغم تحذيرات من كساد يضرب العالم.. توقعات بتعافي الاقتصاد في هذا الوقت

Midtown, NYC

يس عراق: بغداد

توقعت شركة مورغان ستانلي تعافي الاقتصاد العالمي لمستويات ما قبل تفشي فيروس كورونا في وقت مبكر أكثر من التوقعات السابقة، ذلك رغم ترجيحات أخرى بدخول العالم موجة كساد اقتصادي نهاية العام الجاري.

وقال اقتصاديون في شركة الخدمات المالية والاستثمارية الأميركية متعددة الجنسيات إنه من المرجح أن يتعافى الاقتصاد العالمي لمستويات ما قبل الجائحة في وقت مبكر من العام المقبل قبل ثلاثة أشهر تقريبا من التوقعات السابقة”.

وأشار الاقتصاديون إلى أن “الاقتصاد الأمريكي قد يبلغ مستويات ما قبل كوفيد-19 في الربع الثاني من العام المقبل، بينما تعود الأسواق المتقدمة ككل لهذه المستويات في الربع الثالث من العام المقبل”.

شاهد أيضاً : قفزة هائلة خلال شهرين فقط.. اميركا تسجل مستوى بطالة لم تشهده منذ “الكساد الكبير”

وأضافوا: “بالتضافر مع مستويات غير مسبوقة للدعم المالي والنقدي وتعثر محتمل للتجارة، من المرجح أن يصاحب التعافي المتوقع معدلات تضخم أعلى”.

تأتي تلك التوقعات إلى جانب تحذيرات يطلقها اقتصاديون من ركود في نهاية عام 2020 مقدرين الأضرار التي ستلحق بالاقتصاد العالمي نتيجة تفشي الجائحة بـ 35 تريلون دولار.

ويتحدث خبراء الاقتصاد عن مشاكل جديدة في الاقتصاد العالمي قبل نهاية العام الجاري، فيما يقول مستشار اقتصادي عالمي في شركة “مانجمنت” إن البلدان وصلت بالفعل إلى ذروتها وبعد ذلك سيبدأ الركود.

 

شاهد أيضاً:

تحذيرات من ركود اقتصادي عالمي نهاية 2020.. خسائر كورونا ستصل إلى 35 تريليون دولار!