رغم عدم ارتفاع الاصابات.. هل بدأت مؤشرات الموجة الرابعة في العراق؟

يس عراق: بغداد

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، تسجيلها حـالات حـرجـة من المصابين بفيروس كورونا، وبالرغم من عدم ارتفاع الاصابات حيث مازال معدل الاصابة في العراق مقارنة بعدد الفحوصات يتراوح بين 4 إلى 6%،الا ان تسجيل اصابات حرجة قد يكون مؤشرا اوليًا على بدء الموجة الرابعة خصوصا اذا ما كان وراء هذه الاصابات الحرجة “متحورجديد”.

 

وقــال مـديـر تـعـزيـز الـصـحـة هيثم الـعـبـيـدي إن “الـيـومـين الاخـيرين شهدا ظهـور حالات حـرجة لغـيـر المـلـقحـين وهـذا مـؤشر خـطـيـر، بشأن دخول العراق في الموجة الرابعة، مع دخول موســم الـبـرد الـتي تكثر فيه الالتهابات التنفسية بأنواعها مـنها الـفـيـروسـيـة وكــورونــا”.

وتابع، “يجب تـوخـي الحذر بتلقي اللقاح او الالتزام بالاجراءات الوقائية من ارتــداء الكمامة خشية مـن ارتـفـاع اعداد الاصابات”.

وأضاف أن “المـوجـة الـرابـعـة للوباء بـالامـكـان تـمـيـيـزهـا عـنـد ارتــفــاع عدد الاصابات عن المعدل الحالي، فــضــلا عــن تــعــرضــهــا لــلاطــفــال بنسبة عالية”.

 

وبــين الـعـبـيـدي، ان “مــن الـعـوامـل الـتـي تـسـاعـد عـلـى مـعـرفـة المـوجـة الـجـديـدة هي أخـذ عـيـنـات عـشـوائـيـة من الـحـالات المختلفة المسجلة في بـعـض المـحـافـظـات واجـــراء عملية فـصـل الـجــيـنـات فــي المـخـتـبـرات المتخصصة، وبالتالي يتم اكتشاف نـوع السلالة ويثبت دخولها للبلد من عدمه”.

ولـفـت الى “اهـمـيـة ابراز الـبـطـاقـة التلقيحية في المـدارس والجامعات لتخفيف وطــأة انـتـشـار كـورونـا، وفــي حـالـة عــدم أخــذ الـلـقـاح يجب الــــزام الـشـخـص بــاجــراء مـسـحـة (PCR) اسبوعيا”.

 

ويستقر عدد اصابات كورونا في العراق منذ مدة طويلة، حيث يتراوح معدل الاصابة بين 4 إلى 6%، بعد ان كان في الاشهر الماضية يصل لـ20%.