رغم كورونا والازمة الاقتصادية..”زفاف جماعي باجراءات وقائية” والتقاط صور تذكارية داخل قلعة اثرية!

يس عراق – متابعة

بعد ان الغت نقابة أصحاب المؤسسات والمحال التجارية في البقاع، حفل العرس الجماعي السنوي الذي اعتادت على تنظيمه منذ العام 1999، ضمن فعاليات مهرجان التسوق والسياحة، بسبب تفشي جائحة كورونا، قررت ان تقتصر مراسم العرس على التقاط صورة تذكارية لـ 44 عروساً وعريساً على أدراج معبد باخوس، داخل قلعة بعلبك الأثرية، مع مراعاة التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات، التزاما بالتعاميم الصادرة عن وزارة الصحة العامة والجهات المختصة بعدم إقامة التجمعات، حفاظا على السلامة العامة.

وأشار المدير التنفيذي للمهرجان في النقابة عامر الحاج حسن، في تصريحات رصدتها “يس عراق”: إلى أن “عدد العرسان الذين قامت نقابة أصحاب المؤسسات والمحال التجارية في البقاع بتزويجهم لغاية هذه السنة بلغ 1858 عروسا وعريسا من كافة المناطق اللبنانية، والعرسان هذه السنة هم جميعا من محافظتي البقاع وبعلبك الهرمل”.

وقال: “نتمنى أن تمر أزمة جائحة كورونا بخير على لبنان واللبنانيين، لنتمكن في الصيف المقبل من معاودة إحياء المهرجان السنوي الذي يساهم في تنشيط الدورة الاقتصادية في منطقة بعلبك الهرمل، وخاصة في قطاعي السياحة والتجارة”.

بدوره، قال ممثل الإتحادات السياحية في لبنان إيهاب رعد: “هذه البادرة تعتبر بارقة أمل وبقعة ضوء، وفسحة إيجابية تكسر سوداوية الصورة القاتمة في مجمل أوضاعنا الاقتصادية والمعيشية والنقدية والمالية والصحية في وطننا لبنان، ولكننا على الدوام لدينا الأمل بغد أفضل”.