رفع اسعار الوقود بعد الانتخابات ولماذا؟.. مصطفى ابو ضيف الله

 

‎حسب التصريحات الرسمية لوزارة النفط

‎طاقة إنتاج مصافي التكرير مجتمعة بالعراق وصلت إلى 800 ألف برميل يومياً ، الارقام الاخرى والمحايدة تشير الى 880 الف برميل من ضمنها حصة إقليم كوردستان ويرتفع الرقم الى 1 مليون برميل خلال الفترة القادمة ، وهو رقم كبير جداً يذهب للاستهلاك وما يصاحبهُ من إضرار اقتصادية وبيئية على العراق ، وعامل ضغط على حصة العراق في التصدير مانسبته ربع الانتاج الكلي اذا ما وصلت  4 مليون برميل مع حصة الاقليم  ؛ كون الانتاج المحلي يدخل ضمن محددات أوبك في تحديد حصة العراق من التصدير

‎يقسم الإنتاج المحلي:

‎إنتاج “البنزين” إلى 15 مليون لتر يومياً، و20 مليوناً من مادة “الكاز”، و7 ملايين لتر من مادة النفط الأبيض ، و50 ألف متر مكعب يومياً من النفط الأسود، ومنتجات أخرى كالزيوت والأسفلت .

‎عجز البانزين المستورد هو 20 مليوناً

‎ عجز الكاز مجهول لا توجد ارقام واضحة ؟

‎ أسعار البنزين عالمياً, يوم 27 شهر 9 سنة 2021: بلغ السعر المتوسط للبنزين عالميا إلى 1.20 (الدولار الأمريكي) للتر = 1،776 دينار عراقي ، يباع للمواطن بفارق دعم 1،126 الف دينار من دون إضافة تكاليف النقل والتوزيع ..

‎ أسعار الديزل, يوم 27 شهر 9 سنة 2021: بلغ السعر المتوسط للديزل عالميا إلى 1.07 (الدولار الأمريكي) للتر = 1،583 بفارق دعم عن سعر البيع 1،183

‎ تقريباً 40 $ مليون دولار يوماً هو حجم الدعم على الانتاج منها 11 $ مليون دولار للبانزين المستورد

‎ هذه المشكلة تفاقمت وبانت ظواهرها  بالأيام   الماضية لعدة اسباب

‎-انخفاض اسعار النفط عالمياً خلال الاعوام الماضية وعودت ارتفاعها لمستوى 80$ للبرميل

ازدياد فوضة استيراد السيارات

انخفاض قيمة الدينار العراقي

‎ اخفاق السياسة النفطية في سد العجز محلياً

‎ السعر المدعوم يشجع على التهريب

‎ كومشنات عقود استيراد الوقود لصالح الحزب الماسك

‎تراكم الارباح لشركة التوزيع وعدم تسليمها الى خزينة الدولة

‎ عدم وجود حسابات ختامية مسلمة للحكومة ومجلس النواب

‎كل هذا وغيره فاقم من ازمة الوقود والبانزين حصرا المكبوتة الى مابعد الانتخابات ..

‎الخبر يبعث على التشاؤم ☹️

‎ بما ان رفع اسعار الوقود بات امر حتمي على الحكومة ان تضمن نسبة من هذا الارتفاع لتطوير البنى التحتية للطرق ومحاربة الكاربون

55 مليون لتر يومياً هو مجموع الاستهلاك المحلي من الوقود لأغراض النقل

‎لو تم فرض مبلغ بنسبة مئوية 0،5 ‎%‎ على نوع المنتوج مثلاً ي50 دينار  على كل لتر واحد اثناء تعبئة الوقود والاصح تفرض على النوع ، تحول مباشرة من حساب شركة التوزيع-وزارة النفط الى حساب اقسام التشجير في البلديات و دائرة الطرق والجسور لأغراض إنشاء وصيانة الطرق والجسور لحصلنا على ما يقدر بــ3 مليار دينار يومياً وهو مبلغ مريح لإحداث هذا التغيير .

‎ليش يابا ؟

‎حياة الناس ليست رخيصة ، هاك شوف

‎حسب مديرية إحصاءات النقل والاتصالات في نشرتها احصاء حوادث المرور المسجلة لسنة 2020 سجلت عدد ضحايا حوادث المرور ( الوفيات ) خلال سنة 2020 ( 2152 ) قتيل وحسب الجنس منهم الذكور ( 1776 ) قتيل بنسبة ( 82.5 % ) والإناث ( 376 ) قتيل بنسبة ( 17.5 % ) من المجموع الكلي للوفيات وكما في جدول ( 20 ) .

‎- بلغ عدد الجرحى ( الإصابات ) لحوادث المرور المسجلة خلال سنة 2020 ( 8383 ) جريح وحسب الجنس منهم ( 7259 ) ذكور وبنسبة ( 86.6 % ) و ( 1124 ) إناث وبنسبة ( 13.4 % ) من المجموع الكلي للجرحى

‎يعود اغلب هذه الحوادث الى رداءة الطرق وعدم صلاحيتها للاستخدام ؛ ولان العراق لم يجري تحسينات على هذا القطاع خلال العقود الاخيرة ، وبسبب الكثافة السكانية العالية و ومبادرات الاسكان الافقية وتوسعها يتطلب من اصحاب المسؤولية والقرار اتخاذ خطوات تحدث ثورة في هذا القطاع الملامس لحياة الناس

‎وهذا الاجراء معمول فيه في كثير من دول العالم المرتاحة كونه اكثر عدالة على مستخدمي الطرق بل اكثر من ذلك ففي بلجيكا وإسبانيا وهولندا تفرض هذه الضريبة على استهلاك المنتجات النفطية بسعر 21%. وفي فرنسا وبريطانيا وبلغاريا بسعر 20% ، علما ان المبلغ من غير ضريبة الكاربون .

‎ملاحظة : اسعار الصرف التي استخدمت في النتائج  148 دينار وقد تتباين الارقام حسب متوسط اسعار السوق .

  • مصدر الاسعار ar.globalpetrolprice