“رقم قياسي جديد”: العراق يتحضر لإستعادة صدارة العالم بدرجات الحرارة… السابق ارحم!

A man cools off during a warm summer day in Baghdad July 30, 2015. A searing heat wave forecast to sweep through Iraq prompted the government to declare a four-day holiday starting on Thursday and order regular power cuts at state institutions. REUTERS/Ahmed Saad

يس عراق – بغداد

خلت قائمة أعلى الدول في درجات الحرارة حول العالم، من العراق لأول مرة بعد فترة غير قصيرة، كان العراق يحتل فيها صدارة القائمة لبعض الوقت.

وكما يظهر من قائمة موقع “وورلد ويذر” لأعلى مناطق العالم حرارة، تربعت مدينة ترودانت من المغرب المركز الأول (47.4°)، يليها أغادير في المركز الثاني، ثم مدينة أجيدو نوفو ليون المكسيكية في المركز الثالث.

وجاءت المراكز الأخرى التالية موزعة بين المغرب والجزائر، فيما خلت القائمة من أي مدينة عراقية لأول مرة منذ فترة.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية قد رصدت ظاهرة ارتفاع الحرارة بشكل غير مسبوق في العاصمة العراقية بغداد ضمن تقرير نشر منذ أسبوعين.

وقال التقرير إن درجات الحرارة في العاصمة العراقية قد وصلت إلى 51.7 درجة مئوية هذا الصيف، حيث حطمت رقما قياسيا سابقا منذ خمس سنوات عندما وصلت الحرارة هناك إلى 51 درجة مئوية لمدة أربعة أيام متتالية.

وأوضح التقرير أن بغداد تقع في واحدة من أسرع مناطق العالم ارتفاعا في درجات الحرارة، وتعطي المؤشرات الحالية لمحة مقلقة عن المستقبل الذي قد يتسبب فيه تغير المناخ يوما ما، في أجزاء أخرى من العالم.

وأضاف التقرير أن الخبراء يتوقعون تسجيل درجات الحرارة كالتي تم رصدها في بغداد، حيث سيستمر ارتفاع درجات الحرارة مع استمرار تغير المناخ، ماسيجعل الجميع يقول ان الدرجات المرتفعة سابقاً ارحم مما سيأتي .

كما نقل التقرير بعض مظاهر تأثير درجات الحرارة على الحياة في بغداد، جنبا إلى جنب مع انقطاع التيار الكهربائي، مما أدى إلى تفاقم الإحباط العميق لدى الشعب العراقي إزاء الخدمات، ونزولهم إلى الشوارع للمطالبة بخدمات أفضل.