ريال مدريد يراهن على صفقته الثمينة للثأر من برشلونة

يس عراق: متابعة

أنهى ريال مدريد صفقات الموسم الجديد، في الوقت الذي يثق فيه في صلابة الفريق الذي حقق ألقابا العام الماضي وفي الوافدين الجدد، مثل الفرنسي أوريلين تشوميني، الذي تألق في مرحلة الإعداد للموسم الجديد التي يخوضها النادي الأبيض في لوس أنجليس، وكذلك الألماني أنطونيو روديجر.

 

وبعد انتهاء مسلسل كيليان مبابي بدون نهاية سعيدة، اضطر فريق مدريد إلى تغيير خطته التعاقدية وقرر تدعيم الدفاع وخط الوسط.

 

وصل روديجر في صفقة انتقال مجانية من تشيلسي، وبدأت الـ80 مليون يورو التي دفعها ريال مدريد مقابل تشواميني تؤتي ثمارها تدريجيا، لأن النادي الأبيض راض للغاية عن الأداء الجسدي والقوة التي أظهرها اللاعب الفرنسي خلال جلسات المران الأولى.

وسيكون اللاعبان، باستثناء تغيير غير متوقع في الخطط التي وضعها النادي، هما الصفقتان الوحيدتان خلال موسم الانتقالات الصيفية لريال مدريد الذي يثق بنسبة 100% في التشكيلة التي حققت الموسم الماضي لقب الدوري واللقب الـ14 لدوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الإسباني.

 

ومن المتوقع أن يغادر لاعبون الفريق الملكي، حيث ما زالت أسماء مثل بورخا مايورال وماريانو دياز وداني سيبايوس وحتى ماركو أسينسيو، مستقبلها غير واضح.

 

ومن جانبه، سيتعين على رينير جيسوس، الذي لم يسافر إلى الولايات المتحدة برفقة الفريق، أن يغادر، إما على سبيل الإعارة أو البيع، لأنه لا يمكن تسجيله حيث إن قائمة اللاعبين الوافدين من خارج الاتحاد الأوروبي مكتملة بفينيسيوس جونيور ورودريجو جويس وإيدير ميليتاو.

 

وبعد الوصول إلى لوس أنجليس يوم الثلاثاء ومع انضمام كريم بنزيما، الذي كان قد حصل على إجازة لبضعة أيام إضافية، يتطلع ريال مدريد، إلى كلاسيكو الصيف أمام برشلونة يوم السبت في لاس فيجاس (الولايات المتحدة) في تمام الساعة 5:00 بتوقيت وسط أوروبا.

 

ولن تكون هناك 3 نقاط ولا لقب على المحك أمام البلوجرانا هذه المرة، لكن كتيبة كارلو أنشيلوتي ستسعى إلى “الثأر” من هزيمة 0-4 أمام البارسا في الدوري في مارس/آذار الماضي.