سجن دبي اصلاحي يريد دخول موسوعة غينيس للارقام القياسية

متابعة يس عراق:

نشرت وكالة الأنباء الفرنسية تقريراً مفصلاً عن اعتماد إجراءات جديدة في سجن دبي منذ فترة، بسبب تعليق الزيارات واللجوء الى توفير تقنية الاتصال المرئي والصوتي للنزلاء بعد انتشار وباء كورونا.

ونقل التقرير عن الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة دبي، ان “استجوابات المتهمين وجلسات المحاكمة، تجري عبر التقنية ذاتها”.

وقال مسؤول في المؤسسة العقابية أنه “منذ بداية تفشي الفيروس، أصبح يتوجّب على جميع السجناء والموظفين وعناصر الامن وضع الكمامة والقفازات طوال النهار، فيما قرّرت السلطات تخفيف الأعداد في صفوف التعليم وورش الحرف وإغلاق النادي الرياضي وحصر الحديث مع الأطباء بالاتصال المرئي”.

ونشرت الوكالة صورة لورشة الحرف وهم يعملون على صنع مجسّم لمسجد الشيخ زايد في أبوظبي من قطع من الكرتون، حيث يتواصل العاملون مع موسوعة  “غينيس” للأرقام القياسية لتقديمه كأكبر مجسّم كرتوني في العالم.

ويخضع كل سجين جديد يصل الى المكان لفحص فيروس كورونا، علما أنه يكون قد خضع قبل ذلك لفحص مماثل في مركز الشرطة لدى توقيفه وفي مقر النيابة العامة قبل نقله إلى السجن.

وكانت السلطات في الإمارة عملت على تسريع إطلاق سراح العديد من السجناء من خلال العفو عن البعض منهم أو دفع كفالة آخرين.