سومو تؤكد عدم التزام كردستان باتفاق خفض الانتاج.. العراق متخوف من فقدان “السوق الهندية” لدولة منافسة

يس عراق: بغداد

كشف رئيس شركة تسويق النفط “سومو”، علاء الياسري، عن عدم التزام إقليم كردستان بتخفيض انتاجه ضمن حصة العراق البالغة 1060 مليون برميل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من اتفاق أوبك بلس.

 

وقال الياسري، ان إقليم كردستان لم يخفض حصته 107 الف برميل يوميا من حصة العراق البالغة 1060 مليون برميل يوميا، خلال الأشهر الثلاثة الاولى بالرغم ان الإقليم منتج ومصدر، موضحا أن نسبة التزام العراق باتفاق أوبك بلس تبلغ 80-85٪ وهذا يعود إلى عدم التزام إقليم كردستان بحصته المقررة.

 

وأضاف أن هناك توجيه حكومي وصل إلى سومو إلى تكثيف اللقاءات الفنية مع إقليم كردستان، وتنظيم مسألة تصدير 250 الف برميل من نفط الإقليم عن طريق سومو، وقمنا بالاتفاق ووصلت المرحلة إلى ترتيب أوقات تسليم 250 الف برميل يوميا لغرضها بيعها عالميا، لكن الإقليم قال ان تطبيق هذا الاتفاق مرهون بإقرار الموازنة المالية لعام 2020، لانهم بحاجة إلى قيام بغداد بتغطية تكاليف انتاج 250 الف برميل يوميا.

 

وأكد أن تسليم إقليم كردستان النفط إلى سومو سيزيد من إيرادات العراق النفطية وستدخل هذه الأموال إلى خزينة الدولة العامة، موضحا ان هناك منافسة كبيرة بين العراق والسعودية على السوق الهندية لانها سوق مهمة وتحتوي على كثافة سكانية وقدرة عالية على تصفية النفط.

 

وأوضح أن الموجة الثانية من فيروس كورونا سيبدأ تأثيرها قريبا وبالتالي ستؤثر على إيرادات العراق التي نتوقع تصل هذا العام إلى 40 مليار دولار وهي اقل من النصف بالمقارنة مع العام السابق.