“سيمنز إنرجي” تعتزم خفض 7800 وظيفة بحلول عام 2025

كشفت شركة “سيمنس إنرجي” Seimens Energy، الموردة للتوربينات في قطاع الكهرباء، عن خفض 7800 وظيفة بحلول 2025 لزيادة الهوامش والتنافسية.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، كريستيان بروخ، اليوم الثلاثاء، إن سوق الطاقة يشهد تغييرات كبيرة، ما يوفر فرصًا لكن في الوقت ذاته يقدم تحديات جديدة.

تخفيض العمالة
تسعى شركة Seimens Energy لتخفيض العمالة بنحو 7800 بحلول عام 2025.
عقب رئيس الشركة على ذلك الإجراء، قائلًا: “سنقوم بتلك التدابير على أفضل نحو ممكن على صعيد المسؤولية الاجتماعية”، وفقًا لرويترز.
تضم شركة سيمنز للطاقة 91 ألف موظف متخصص، وتمتد أنشطتها في 90 دولة، وفقًا لموقع الشركة.
رفعت الشركة هدف المدخرات، نهاية العام الماضي، في محاولة لزيادة هوامش الربح قبل أسابيع فقط من انفصالها عن شركة Siemens الأم والحصول على إدراجها في سوق الأسهم.
تصنع الشركة توربينات الغاز وأنظمة النقل وتملك حصة أغلبية في شركة سيمنز جاميسا لتصنيع توربينات الرياح .
تهدف الشركة لتحقيق الاستدامة في مجال الطاقة المستدامة الذي يعتمد على إزالة الكربون.
خطة لزيادة الهوامش
تخطط سيمنز منذ نهاية العام الماضي لاتخاذ بعض الإجراءات لزيادة الهوامش، لعدم رضاها عن الأداء التشغيلي.
تستهدف سيمنز تخفيضات إضافية في التكاليف تزيد عن 359 مليون دولار، ما يعادل 300 مليون يورو، بحلول عام 2023.
تهدف الشركة إلى زيادة المدخرات المخططة مقارنة بمستويات 2018 إلى أكثر من 1.56 مليار دولار،مقابل 1.2 مليار دولار في السابق، من خلال تبسيط محفظتها.
شهدت سمينز للطاقة، طلبات متراكمة حتى منتصف العام الماضي، ما يصل إلى 99 مليار دولار، وفقًا لرويترز.