شاهد الاحتجاجات الأمريكية،، إسقاط تمثال عنصري والامريكيون: تشبه لحظة “تمثال صدام”!

متابعة يس عراق:

أسقط محتجون امريكيون، اليوم الاحد، تمثال لأحد رموز تجارة الرقيق في القرون الوسطى في تاريخ الولايات المتحدة.

وتطورت الاحتجاجات على مقتل المواطن الاسود جورج فلويد خلال الايام الماضية لتشمل الاحتجاجات السلمية المنظمة ومقاومة حظر التجوال الذي فرضته السلطات في عدة ولايات.

وتحولت الاحتجاجات من الغضب ضد قسوة السلطات في التعامل مع السود وإهدار حياتهم، الى حملات واسعة ضد خطاب العنصرية والرموز التي تشير لها.

وأظهرت مقاطع في مدينة بريستول، إسقاط المتظاهرين لتمثال إدوارد كولستون، تاجر رقيق في القرن السابع عشر، الذي يعد رمزاً معروفاً في المدينة.

وشبه آخرون اسقاط التمثال بأنه حقبة جديدة، تشبه الى حد بعيد عملية اسقاط رئيس النظام العراقي السابق صدام حسين.