شاهد: تعليقات متبادلة بين صفاء السراي وقدوس المغتال في ميسان يوم أمس.. “تصقع” مواقع التواصل الاجتماعي

يس عراق: بغداد

تفاعلت مواقع التواصل الاجتماعي، منذ يوم أمس حال اغتيال الناشط عبدالقدوس قاسم في محافظة ميسان، بحزن شديد على تعليقات سابقة “صادمة” بين عبدالقدوس وايقونة ضحايا تشرين صفاء السراي.

وكان الراحل صفاء السراي قد نشر تدوينة في عام 2016، لتفنيد خبر وفاته، حيث انتشر خبر مفاده ان السراي توفي في انفجار سيارة مفخخة، فنشر السراي تدوينة ساخرة، قائلا: يقولون اني توفيت بمفخخة، صدك؟”، ليرد عليه عبدالقدوس قائلا: اي خوية صدك، شخبار الموتى يمك؟”، قبل ان يجيبه السراي: “زينيين ويسلمون عليك”.

وصدمت التعليقات المتبادلة لـ”الشهيدين” مواقع التواصل الاجتماعي، في مشهد تقشعر له الأبدان.

https://twitter.com/ph_Aliiraqi/status/1237649650611564546

 

واغتيل عبدالقدوس قاسم الناشط في تظاهرات ميسان، وزميله المحامي كرار عادل، بعد ان فتح مسلحون مجهولون عليهم الرصاص.

ونشر أحد اصدقاء عبدالقدوس، محادثة بينهم تدل على ان عبدالقدوس معرض لتهديد بالقتل، وكان يعلم بمصيره.

 

 

وتداولت مواقع التواصل، مقطع فيديو لعبدالقدوس وزهو ينعى ضحايا تشرين باغنية بصوت شجي، قبل أن يقتل ويلتحق بمن كان ينعاهم.

 

 

 

وترك عبدالقدوس وراءه، 3 أيتام وأرملة، لينضموا إلى قائمة الايتام والارامل في العراق.