شاهد: على طريقة “لا استطيع التنفس”.. “أريد أمي” في بابل تنضم إلى قائمة “العبارات الخالدة” للاحتجاجات

يس عراق: بغداد

انضمت عبارة “أريد أمي” والتي قالها متظاهر اصيب مساء امس في محافظة بابل، إلى قائمة العبارات الخالدة في احتجاجات تشرين، والتي وثقها متظاهرون وناشطون بعد ان كانت شاهدة على احادث مؤلمة خلال الاحتجاجات من قبيل “محد يحب العراق بكدي” و”هذا ابني مهدي”، وغيرها.

https://twitter.com/l_euthi18/status/1267951579442876416

وتسببت العبارة التي نطقها متظاهر في بابل بعد اصابته يوم امس مساء في المحافظة وهم من العقود والاجور اليومية، والتي جوبهت احتجاجاتهم بالصد بالقوة من قبل قوات مكافحة الشغب، بإثارة الشجون على مواقع التواصل الاجتماعي واستذكارها مع بقية الكلمات الخالدة.

 

 

 

وشهدت محافظة بابل مساء امس الثلاثاء، أحداث عنف واشتباكات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب، بالتزامن مع احتجاجات في كردستان وعدد من المحافظات بالرغم من حظر التجوال واجراءات كورونا.