شاهد فقدان السيطرة،، الآف الايرانيين بالسيوف والهراوات يقتحمون منفذ حدودي،، كردستان تعلق وتكشف الاسباب

متابعة يس عراق:

​أقتحم آلاف الإيرانيين، اليوم الخميس، على اقتحام الأراضي العراقية للمشاركة في مراسم تشييع ودفن شيخ الطريقة الكسنزانية محمد الكسنزاني في السليمانية.

وقالت تقارير محلية في السليمانية إن “آلاف الإيرانيين من مريدي الطريقة الكسنزانية “الدراوييش”، اقتحموا إحدی نقاط التفتیش في منفذ باشماخ الحدودي مع إیران بغیة المشاركة في مراسم تشیيع شیخ الطریقة الكسنزانیة”.

 

وأظهرت مقاطع الفيديو المتدولة أن الحشود والتي يحمل أفرادها الهروات والسيوف، لم تتوقف للخضوع من اجل إجراءات التفتیش من قبل الجهات الأمنیة، واقتحموا نقطة التفتيش عنوة، وهم يتجهون صوب مدينة السليمانية حيث المقر الرئيس للطريقة العلية القادرية الكسنزانية.

وذكرت التقارير أن القوات الإيرانية من جهتها عجزت عن منع الحشود من اقتحام الأراضي العراقية، على الرغم من لجوئها إلى إطلاق النار في الهواء، وقد دخلوا أراضي إقليم كردستان.

 

واعلنت ادارة المعبر اغلاق المنفذ عقب دخول آلاف الايرانيين بصورة غير شرعية الى داخل محافظة السليمانية.

وقال مسؤول الاعلام في معبر باشماخ، مختار حاجي علي في تصريحات صحفية، انه “تم اغلاق معبر باشماخ لمدة 24 ساعة بناء على توجيه من نائب رئيس حكومة اقليم كردستان قوباد طالباني”.

وتابع “جاء القرار بسبب دخول آلاف الاشخاص من اتباع الطريقة الكسنزانية، الامر الذي تسبب بايقاف تام للحركة التجارية في المعبر”.

قبل ذلك، كشف مصدر أمني في محافظة السليمانية، أن قوات الاسايش التابعة لحكومة اقليم كردستان/ نصبت سيطرات على الطريق المؤدي إلى المنطقة التي سيدفن فيها جثمان شيخ الطريقة الكسنزانية بالتزامن مع عبور الالاف من أتباع الطريقة الكسنزانية من إيران الى محافظة السليمانية سيراً على الاقدام.

وطلبت السلطات من عائلة كسنزان الغاء مراسم التشييع، فيما تقول تقارير صحفية ان السلطات الأمنية لن تطلق النار على الايرانيين المقتحمين للمعبر، وستحاول الاتفاق معهم لإعادتهم الى إيران.

 

https://twitter.com/Husnas98/status/1281230263725502464

 

وقدرت التقارير ان نحو خمسة الاف شخص دخلوا عبر منفذ باشماخ من دون ان يخضعوا للفحوصات الطبية وهم في طريقهم الى السليمانية، وهم في طريقهم لحضور مجلس عزاء لشخصية بارزة في المحافظة.

من جهتها، اصدرت صحة اقليم كردستان، الخميس، بياناً بشأن الداخلين عبر منفذ باشماخ الحدودي مع ايران، مؤكدة أنه يجب التعامل معهم على انهم مصابون بفيروس كورونا.

وقال المتحدث باسم صحة الاقليم محمد قادر في بيان إنه “يجب التعامل مع الدراويش القادمين من ايران على انهم من المصابين بفيروس كورونا”.

 

وأضاف أن “وزارة الصحة وحدها لم تتمكن من السيطرة على الوضع وعلى وزارة داخلية الاقليم التدخل وتمنع دخولهم الى السليمانية، يجب اعادتهم من حيث اتوا وتشديد النقاط الحدودية ونقاط الدخول الى الاقليم ومنع احراء مراسم الدفن والتعزية، لان الوضع سيصيح كارثيا”.

‏ومن المقرر ان يصل غدا الجمعة جثمان شيخ الطريقة الكسنزانية، محمد الكسنزاني، الی مطار السلیمانیة قادما من الولایات المتحدة الأميركية حيث كان يتلقى العلاج فيها منذ مطلع شهر شباط الماضي، بعد ان ساءت حالته الصحية.

وتوفي مرشد الطريقة القادرية الكسنزانية في العراق والعالم، الشيخ محمد بن عبدالكريم الكسنزاني، يوم السبت (4 تموز 2020) عن عمر يناهز 82 عاما.