شاهد: لحظة سقوط صاروخ تركي بقصف جوي لمدينة سياحية بالسليمانية أسفر عن سقوط ضحايا

يس عراق: بغداد

أسفر قصف جوي استهدف مصيف “كونه ماسي” في محافظة السليمانية عن سقوط قتلى وجرحى، فيما أعلن قائممقام قضاء “شاربازير” عن بدء التحقيق، وأن القصف نفذته طائرات.

وقال قائممقام قضاء شاربازير، شاهو عثمان، في تصريحات صحفية، إن “طائرة قامت بقصف مصيف كونه ماسي، وأدى القصف إلى سقوط قتلى وجرحى”.

من جانبها، طالبت كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني في البرلمان العراقي، بعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن، “لوقف التوغل التركي”

وقالت الكتلة في بيان، إنه “ببالغ الأسف والألم الشديدين فقد سقط اليوم شهداء وجرحى جدد من قرى تابعة لمحافظة السليمانية وبالتحديد في منطقة (كونه ماسي) المدينة السياحية بسبب العملية التركية التي تُنتهك فيها السيادة العراقية بكل إصرار، وعدم احترام مذكرات احتجاج الحكومة العراقية التي سلمتها للسفير التركي ودون التفكير بحرمة دماء سكان القرى الذين يسقطون ضحية التوغل التركي بحجة مطاردة جهات معارضة”.