شاهد: وزير صحة الاردن يكشف عدد النواب العراقيين الذين يتعالجون في بلاده من “كورونا”

يس عراق: متابعة

أعلن وزير الصحة الأردني سعد جابر أن فيروس كورونا المستجد “نشف ومات” ولا توجد حالات داخل الأردن، فيما بين ان نائبين عراقيين يخضعون للعلاج في الاردن.

وأضاف الوزير أنّ الانتقال الداخلي للفيروس بين الناس انتهى وأن الحالات التي كانت في بداية الأزمة انتهت.

وكشف عن خضوع نائبين عراقيين للعلاج في الأردن نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح لبرنامج “صوت المملكة” على قناة “المملكة” أن أي شخص يدخل الأردن، يُفحص عدا الدبلوماسيين، لأن الأردن محكوم باتفاقيات دولية، ويخضع الدبلوماسيون للحجر المنزلي لمدة أسبوعين.

وأشار إلى أن أحد النواب جاء إلى الأردن في بعثة دبلوماسية، وبعد 5 أيام ظهرت لديه أعراض وفُحص واكتشفت إصابته بالفيروس، وعُزلت البناية التي يسكنها، وبعد 4 أيام اكتشفت إصابة زوجته وابنته، وهم في المستشفى.

أما النائب الثاني، جاء ضمن وفد برلماني وليس دبلوماسي، وفُحص في المطار وتبين إصابته بالفيروس، وذهب إلى المستشفى.

وسُجلت في الأردن، الأحد، 10 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد، جميعها غير محليّة، ليصل العدد الإجمالي للحالات المؤكد إصابتها إلى 1121 منذ ظهور الوباء في المملكة.