شاهد: اشتعال شوارع ولاية أميركية بالاحتجاجات بعد وفاة رجل أسود خلال اعتقاله.. ضجة “العنصرية” إلى الواجهة.. والعراقيون حاضرون

يس عراق: بغداد

يواجه 4 عناصر من شرطة ولاية مينيسوتا الاميركية، القضاء الاميركي، بتهمة القتل لشخص أسود خلال اعتقاله في مدينة منيابوليس، فيما عاد إلى الواجهة الحديث عن العنصرية واستياء من تصرف الشرطة تجاه الشخص الاميركي من اصول افريقية.

وقال عمدة مدينة منيابوليس في ولاية مينيسوتا الأميركية، جاكوب فراي، إن السلطات طردت أربعة من عناصر الشرطة متورطين بحادثة أدت لوفاة رجل أسود أثناء اعتقاله.

 

وقد فتح مكتب التحقيقات الفدرالي تحقيقا في وفاة أميركي من أصول إفريقية، يدعى جورج فلويد، بعد انتشار فيديو لشرطي يضع رجله فوق عنق الرجل المطروح أرضا وهو يقول للشرطي “لا أستطيع التنفس لا استطيع التنفس.. لا تقتلني”.

 

وقال شهود عيان إن الرجل كان يبكي وأنفه ينزف، وإن الشرطة لم تأخذ مناشدته على محمل الجد على الرغم من توسل مارة للضابط لرفع رجله عن رأس فلويد، حسب التقرير.

وبعد دقائق، بدا الرجل بلا حراك على الأرض، وعيناه مغلقتان ورأسه مستلق على الطريق.

 

 

احتجاجات واسعة.. والعراقيون حاضرون

 

واشتعلت شوارع ولاية مينيسوتا بالاحتجاجات على خلفية الحادثة، فيما كان عراقيون حاضرون ونشروا صورهم مع القنابل الدخانية.